"صندوق التعاضد" وتقدماته وحّد أساتذة اللبنانية ومجلسها توصية للرابطة بالإضراب المفتوح للحفاظ على المكتسبات

تموز 28, 2017

 

وضع أساتذة الجامعة اللبنانية وأعضاء مجالسها خلافاتهم جانباً، فتوحدوا مع رئاستها ومجلسها رفضاً للمساس بصندوق تعاضد أفراد الهيئة التعليمية في الجامعة، الذي مضى على إنشائه 25 عاماً. 

جاءت الجمعية العمومية التي دعت إليها رابطة الأساتذة المتفرغين في قاعة المؤتمرات في مجمع رفيق الحريري في الحدت لتفتح الطريق أمام تحرك تصعيدي شامل للاساتذة وصولاً إلى الإضراب المفتوح وفق التوصية التي أصدرتها.

حاول اساتذة الجامعة أن يلحقوا بالقضاة الذي اعتكفوا عن العمل رفضاً للمادة 33 من قانون سلسلة الرتب والرواتب، فجاء تحركهم الاول خجولاً بالإضراب في 20 و21 الجاري، وبعدما تبين أن حقهم بالصندوق الذي يشكل الأمان الصحي والاجتماعي لهم ولأسرهم قد يتلاشى قبل أن تدخل الجامعة في عطلة آب، تداعى الأساتذة لنقاش أشكال التحرك الضاغط لوقف تنفيذ المادة 33 وإلغائها لاحقاً، فكانت الجمعية العمومية التي حضرها رئيس الجامعة الدكتور فؤاد ايوب وأعضاء مجلسها وجمع كبير من أفراد الهيئة التعليمية.

تركز النقاش وفق المداخلات على تداعيات المادة 33، علماً أن صندوق التعاضد هو مؤسسة تتمتع باستقلالية ويمكنها اتخاذ قرارات بالتواصل مباشرة مع الوزراء المعنيين، كما حدث سابقاً عند زيادة منح التعليم للأساتذة والتي وصلت في بعض الاختصاصات الى 12 مليون ليرة. وقدم رئيس الهيئة التنفيذية محمد صميلي عرضاً مستفيضاً للخطوات التي قامت بها الهيئة وما تضمنته من لقاءات مع المسؤولين على مختلف مستوياتهم، والاجتماعات الاستثنائية التي عقدتها والخطوات المنوي اعتمادها للحفاظ على هذه الحقوق والمكتسبات. ويذكر أن الهيئة التنفيذية كانت التقت على مدى الأشهر الماضية وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، ووزير المال علي حسن خليل، ونائب رئيس الحكومة وزير الصحة غسان حاصباني، ورئيس الحكومة سعد الحريري، والكتل النيابية الممثلة، وقد أعطوا جميعهم وعوداً بعدم المساس بصندوق التعاضد. وهو أمر شكل نقاشاً بين الأساتذة في الجمعية العمومية وفي اجتماع مجلس المندوبين قبل نحو أسبوع.

وتحدث أيضاً رئيس مجلس المندوبين الدكتور جورج قزي عن خطورة الغاء صندوق التعاضد، تلاه رئيس الجامعة الذي أثنى على التحرك الذي تقوم به الرابطة وأكد أحقية المطالب المرفوعة، معلناً وقوف رئاسة الجامعة ومجلسها الى جانب الرابطة للحفاظ على المكتسبات وتحقيق المزيد منها.

وفي المداخلات بدا أن الأساتذة يستعجلون التحرك والاضراب المفتوح، بتأكيدهم أولاً ضرورة الحفاظ على خصوصية الأستاذ الجامعي وحقوقه ومكتسباته المادية والمعنوية، والتي لا تتحقق إلا بالضغط، علماً أن قيادة الرابطة الحالية تريد أن تعطي المزيد للاتصالات من خلال لقاء مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، إلى اتصالات ولقاءات مع رئيسي مجلس النواب والحكومة والكتل النيابية في محاولة لكسر التوجه نحو توحيد التقدمات الاجتماعية التي أقرت في المادة 33.

وأثار الأساتذة خلال النقاش مخاوف من تكرار تجربة ما قبل اقرار السلسلة، إذ أن الوعود التي حصلت عليها الرابطة جعلها تطمئن لعدم المساس بصندوق التعاضد. وأظهرت المداخلات وجود خلاف بين عدد كبير من الأساتذة الذين تفرغوا حديثاً أي في 2014 والهيئة التنفيذية للرابطة، مرده الى عدم مبادرة الرابطة للتحرك فوراً وتنفيذ اعتصامات واضرابات مسبقة لمنع الإطاحة بصندوق التعاضد، وهو الأمر الذي كرره البعض بالأمس أن على الهيئة التنفيذية المبادرة وتنفيذ الاضراب المفتوح فوراً للحفاظ على المكتسبات.

وفي ختام المناقشات، فوضت الجمعية العمومية الهيئة التنفيذية اتخاذ كل الخطوات اللازمة والمشروعة بما فيها الإضراب المفتوح، لتحقيق المطالب عن طريق سلسلة رواتب جديدة تحفظ خصوصية الأستاذ الجامعي، وكذلك الحفاظ على حقوقهم الاجتماعية والصحية عبر تدعيم صندوق التعاضد وعدم المس بتقدماته، واستمراره واحة أمان اجتماعي وصحي للأساتذة وأفراد أسرهم.

يبقى أن الأساتذة الذين وحدوا موقفهم بالأمس دفاعاً عن حقوقهم، مطالبون ايضاً بالدفاع عن الجامعة والعمل على إصلاحها ووقف التدخل السياسي في شؤونها، والأهم عدم تحميل صندوق التعاضد أعباء إضافية، قد تجعل تصفيته قريبة الى التحقق أيضاً.

 

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
خطة وزارة العمل: حل أزمة التشغيل عبر خلق أجواء العنصرية

خطة وزارة العمل: حل أزمة التشغيل عبر خلق…

تموز 16, 2019 60 مقالات وتحقيقات

صفقة بين القوى السياسيّة لإقرار الموازنة

صفقة بين القوى السياسيّة لإقرار الموازنة

تموز 16, 2019 684 مقالات وتحقيقات

«انتفاضة» فلسطينية ضد وزارة العمل

«انتفاضة» فلسطينية ضد وزارة العمل

تموز 16, 2019 19 مقالات وتحقيقات

قسم الأخبار إلى المواجهة الشاملة: الأزمة تتفاقم في "المستقبل"

قسم الأخبار إلى المواجهة الشاملة: الأزمة…

حزيران 19, 2019 203 عمالية ونقابية

قرار الأحزاب يهتز: العودة عن الاستقالات "تنعش" إضراب "اللبنانية"

قرار الأحزاب يهتز: العودة عن الاستقالات …

حزيران 19, 2019 183 تربية وتعليم

غليان في اللبنانية رفضاً للضغوط واستقالات نقابية وقف الإضراب الموقت الخميس غير محسوم

غليان في اللبنانية رفضاً للضغوط واستقالا…

حزيران 18, 2019 203 مقالات وتحقيقات

العمالة الأجنبيّة»: الوزارة تحبّ «المكافحة» لا «التنظيم»!

العمالة الأجنبيّة»: الوزارة تحبّ «المكاف…

حزيران 17, 2019 341 مقالات وتحقيقات