عصام خليفة ردا على رئاسة الجامعة اللبنانية

تشرين2 02, 2018
  • حضرة رئيس تحرير جريدة النهار المحترم
  • رداً على ما جاء في جريدتكم بتاريخ 1/11/2018 من قبل المكتب الإعلامي لرئاسة الجامعة اللبنانية، نوضح النقاط التالية:
  • نشكر الصديق د. عقل العويط صاحب القلم المميز على مقالته في يوم مثولنا امام مكتب جرائم المعلوماتية في الدعوى الرابعة المقامة علينا من قبل د. فؤاد أيوب.
  • كما نشكر المكتب الإعلامي لرئاسة الجامعة على اعتبارنا، في الماضي، ركناً من اركان الجامعة اللبنانية.
  • نحن لم نتهم رئيس الجامعة زوراً وبهتاناً بأي شيء. لقد قلنا، على سبيل المثال، استغل نفوذه ونال ثلاث درجات استثنائية بقرار من مجلس الجامعة بتاريخ 18 نيسان 2018 (القرار رقم 638/9/م.ج) وكان رقم المعاملة 6223. هذه الدرجات تزاد على راتبه الشهري، مع مفعول رجعي يعود لسنة تعاقده لأول مرّة في الجامعة عام 1994.
  • ان المذكّرة الرئاسية التي أصدرها د. فؤاد أيوب (في 7 شباط 2018) واعتبر فيها ان على أساتذة الجامعة تطبيق المرسوم الاشتراعي 112 (قانون الموظفين) واقامته دعوى على احدى الاستاذات بسبب مقال لها في احدى الصحف انطلاقاً من المادة 15 من القانون المشار اليه. متجاهلاً قرار مجلس الجامعة العائد للعام 1964 والذي يؤكد على حرية الأساتذة في الكتابة، والشرعة العالمية للتعليم العالي وشرعة هيئات التدريس الصادرتان عن الاونسكو والموقع عليهما من الحكومة اللبنانية، واللتان تكفلان الحريات الاكاديمية بما فيها حرية البحث والكتابة. هذه المسألة كانت الأساس في تحركنا لان الجامعة التي تخنق حرية أستاذها هي جامعة مصيرها الى الموت.
  • بخصوص مسألة التزوير في شهادات د. فؤاد أيوب اكدت في كل تصاريحي ان هناك دعوى فيها كل الوثائق والمستندات مقدمة من قبل د. عماد محمد الحسيني تتعلق بمسألة التزوير ويجب على القضاء اللبناني ان يبت في هذه الدعوى. فاذا ثبت التزوير يجب تطبيق القانون، واذا لم يكن هناك أي تزوير نعتذر من الدكتور أيوب. لقد قلنا ذلك ماضياً ونقوله باستمرار، حاضراً ومستقبلاً.
  • لقد جُمّدت الدعوى سابقاً لأسباب يعرفها د. أيوب جيداً، ولكن بعد ان احيلت الدعوى مؤخراً على الرئيسة ماري أبو مراد استبشرنا خيراً لأننا مع دولة القانون والمؤسسات.
  • لكن بعد ان جمدت الدعوى مرة جديدة، لأسباب معروفة جيداً وظاهراً بسبب تصريح السفارة الروسية التي كانت تحرص على الشهادة الروسية عموماً ولم تركز على شهادات د. أيوب، علماً أن الدكتور عماد محمد الحسيني رد على السفارة الروسية بشكل علمي وبيّن ان تصريح السفارة سياسي وليس قانونياً ولا يرد بيان السفارة على النقاط المطروحة في الدعوى والتي تعطي الوثائق الواضحة حول التزوير وانتحال صفات.
  • لقد قدم د. أيوب حتى الآن أربع دعاوى باسمه الشخصي بموضوع واحد هو القدح والذم، إضافة الى اخبار النيابة العامة المالية، ولكن مجلس الجامعة عندما طرح الموضوع عليه لم يأخذ موقفاً مؤيداً لتقديم الدعاوى. وهذا يعني ان الجامعة لم تدّعِ عليّ، وان الادّعاء الشخصي من د. أيوب وحده.
  • لو بادر د. أيوب وردّ على دعوى د. عماد محمد الحسيني بالوثائق وأجاب على النقاط التي تطرحها:
  • هل يستطيع ان يحمل دكتورا في الطب الشرعي دون ان يكون حائزاً على شهادة في الطب العام؟ وهل أنهى دراسة الطب العام؟
  • وهل يوجد في روسيا طب اسنان شرعي مستقل عن اختصاص الطب الشرعي العام؟
  • لماذا لم يبرز شهادة الاختصاص في طب الاسنان الشرعي؟
  • ان الدكتور فؤاد أيوب هو طبيب اسنان فقط، كما تؤكد شكاوى د. الحسيني، وليس اختصاصياً في الطب الشرعي، ولا في طب الاسنان الشرعي والطب الجنائي. وبالتالي غير حائز على شهادة دكتورا فلسفة في العلوم الطبية.
  1. وبيان السفارة الروسية لم يقدم الأدلة الدامغة التي تبيّن خطأ دعوى د. الحسيني. ولم تستدعِ د. عماد الحسيني لمواجهته مع طبيب الاسنان د. فؤاد أيوب بوجود لجنة قضائية متخصصة ومشتركة.
  • واذا كان لديه شهادة اختصاص في الطب الشرعي كيف حصل عليها علماً انه غير حائز على ديبلوم في الطب العام.
  • حتى ان رتبة الأستاذ التي يحملها د. أيوب والتي وقعها له رئيس الجامعة الأسبق د. زهير شكر، هي غير مبنية على أي مرسوم ولا على أي تقرير لجنة لتقويم الأبحاث، وتالياً فهي تفتقر الى المصداقية العلمية. ورتبة الاستاذية هي شرط واجب ليترشح أي أستاذ لرئاسة الجامعة اللبنانية.
  • الجامعة اللبنانية من خلال مجالسها الاكاديمية، ومن خلال إدارييها وطلابها تمون علي في كل شيء. وهي التي يحق لها ان تطلب مني. اما مكتب اعلامي لرئيس يتهرب من المثول امام القضاء ليرد على وثائق دامغة مقدمة حول شهاداته، يطلب مني ان أكون قلماً مع الجامعة، فأقول له قلمي وعقلي وكامل طاقاتي، كانت وستظل مع جامعة ادمون نعيم وحسن مشرفية وجبور عبد النور ومحمد المجذوب وحافظ قبيسي. ولأنني مخلص لهذه الجامعة سأظل أطالب د. فؤاد أيوب بالرد قضائياً على د. عماد محمد الحسيني بالوثائق الدامغة وليس باستعمال الأساليب السياسية وغير الاكاديمية!!
  1. وأني أخيراً اطمئن د. فؤاد أيوب – وشقيقه المحامي الذي هددني امام شهود - انه لو قدم ضدي مئات الدعاوى فانه لن يغير في موقفي. وسيأتي اليوم، وهو قريب، سأنتقل فيه من الدفاع الى الهجوم وسأقدم دعاوى الافتراء. وعندما ستنشر مستندات دعوى د. الحسيني سيتبين من يخدم "اطرافاً لها مآرب خاصة" تسعى لانهيار الجامعة والوطن ومن هم الذين أخلصوا لتقدم الجامعة والوطن.
  2.  
  3.                                                                              1/11/2018

 

 

 

جاءنا من المكتب الاعلامي لرئاسة الجامعة اللبنانية رد على مقالة الزميل عقل العويط في "عدد النهار" الثلثاء الماضي بعنوان، "ماذا يريدون من عصام خليفة؟".

وقال بيان المكتب: "لطالما كان الأستاذ والنقابي، الدكتور عصام خليفة ركناً من أركان الجامعة اللبنانية، حريصاً عليها، على تاريخها وحاضرها ومستقبلها، وهي تكنّ له كبير الاحترام والتقدير. بيد أن أسفها كان كبيراً حينما رأت هذا الأستاذ والأكاديمي الكبير ينساق وراء ما اعتبره "معلومات موثوقة" ليوجّه اتهامات كاذبة طالت رئيس الجامعة ومن ورائه الجامعة ككل ويبني عليها مواقف تخدم أطرافاً لها مآرب خاصة في التهجم على الجامعة وعلى دور رئيسها.

وقد امتنع رئيس الجامعة على مدى سنتين كاملتين عن الرد على هذه الاتهامات الباطلة حتى "لا تأخذ القضية هذا المنحى (الشخصي!؟)". في المقابل، أصدر هذا المكتب بيانات توضيحية لوضع الأمور في نصابها. ثم تقدّم رئيس الجامعة بإخبار على نفسه ورفع السرية المصرفية عن حساباته وحسابات عائلته عندما اتهمه زوراً الدكتور عصام خليفة وسواه بأنه استغل سلطته للحصول على مبلغ 300 مليون ليرة لبنانية في شكل غير مشروع.

ولمّا أصرّ الدكتور عصام خليفة على اتهامات التزوير في الشهادة، ولمّا كرر اتهاماته في مختلف وسائل الإعلام وشبكات التواصل، معتبراً أن "رئيس الجامعة هو سرطان يجب إزالته" وأنه "رأس الفساد في الدولة" (وهي هجمات موغلة في الشخصية)، رأت الجامعة أن تضع هذه المسألة بين أيدي القانون، لا سيّما وأن الدكتور عصام خليفة من أعند الدعاة إلى تطبيق القانون. فهل عندما تلجأ الجامعة إلى القانون ليحميها تصبح مدانة بأنها تحوّل الأمور إلى "منحى شخصي"؟ أليس ما يطلبه الدكتور عصام خليفة هو تطبيق القانون، وقد كرّر مرات عدة هذا الأمر واعداً بالاعتذار من رئيس الجامعة شخصياً إن تبيّن خطأ ادعاءاته. وقد أصدرت سفارة روسيا الاتحادية، وهي الدولة التي تخرّج رئيس الجامعة من جامعاتها، بياناً تؤكد فيه صحة شهاداته وأعربت عن تقديرها لإنجازاته البحثية التي تدرّس حالياً في الجامعات الروسية، ولم نسمع من الدكتور عصام خليفة أي اعتذار".

مواضيع ذات صلة
10 جامعات لبنانية في تصنيف QS العربي 2019 الأميركية ثانياً وLAU 16 واليسوعية 20 واللبنانية 26

جامعة اللويزة تحصل على الاعتماد المؤسّسي

انتخابات طلاب اليسوعية: الكليات الكبرى لـ"التيار الوطني" و12 كلية لـ"القوات اللبنانية"
وختم الرد: ماذا تريد الجامعة اللبنانية من عصام خليفة؟ الأمر بسيط: تريد منه أن يحافظ على تاريخه المشرّف وعلى صورته المشرقة، أن يسأل نفسه إن كان هذا هو الطريق الصحيح لإصلاح الجامعة ودعمها، تريده أن يكون قلماً مع الجامعة لا عليها، لأنه متى انقلب أهل الجامعة المخلصين عليها، صارت فعلاً مهددة بالانتهاء إلى "قعر سحيق".

  1. الأكثر قراءة
«خوّة» التأمين الإلزامي: الشركات تقبض والضمان يدفع

«خوّة» التأمين الإلزامي: الشركات تقبض وا…

تشرين2 12, 2018 8 مقالات وتحقيقات

أهالي المفقودين «يطمئنون» النواب: لا نريد أن نحاسب

أهالي المفقودين «يطمئنون» النواب: لا نري…

تشرين2 12, 2018 7 مقالات وتحقيقات

ذوو الاحتياجات الخاصة لا «يصلحون» لقيادة «العمومي

ذوو الاحتياجات الخاصة لا «يصلحون» لقيادة…

تشرين2 09, 2018 19 المجتمع المدني

قراءة في تقرير البنك الدولي

قراءة في تقرير البنك الدولي

تشرين2 05, 2018 26 مقالات وتحقيقات

تعاونيّة الموظفين: تراجع التقديمات أم ضبط «الكومبينات»؟

تعاونيّة الموظفين: تراجع التقديمات أم ضب…

تشرين2 02, 2018 45 مقالات وتحقيقات

عصام خليفة ردا على رئاسة الجامعة اللبنانية

عصام خليفة ردا على رئاسة الجامعة اللبنان…

تشرين2 02, 2018 25 مقالات وتحقيقات

الليرة ومُعجزة الثبات

الليرة ومُعجزة الثبات

تشرين1 31, 2018 37 مقالات وتحقيقات

عصام خليفة ليس مجرماً

عصام خليفة ليس مجرماً

تشرين1 31, 2018 27 أخبار

البنك الدولي: مستقبل قاتم للاقتصاد اللبناني

البنك الدولي: مستقبل قاتم للاقتصاد اللبن…

تشرين1 31, 2018 26 مقالات وتحقيقات

قباني يكافح أشباح المثلية وأمن الدولة يطارد مرضى الإيدز

قباني يكافح أشباح المثلية وأمن الدولة يط…

تشرين1 31, 2018 27 المجتمع المدني

الضمان يكشف 324 أجيراً وهمياً في شركة واحدة متى دور 40 ألف مؤسسة لا تصرّح عن عمّالها؟

الضمان يكشف 324 أجيراً وهمياً في شركة وا…

تشرين1 29, 2018 32 مقالات وتحقيقات

"ستريت سمارت" تستبيح الاملاك العامة، وتعيد ترتيب أولويات الاتحاد العمالي العام

"ستريت سمارت" تستبيح الاملاك ا…

تشرين1 27, 2018 80 مقالات وتحقيقات

هل يقَرّ الإيجار التملكي لحل أزمة الإسكان موقتاً؟ مشروع يحفّز المستثمرين للتملك بشروط تحددها العقود

هل يقَرّ الإيجار التملكي لحل أزمة الإسكا…

تشرين1 25, 2018 42 مقالات وتحقيقات

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

تشرين1 19, 2018 43 مقالات وتحقيقات

لبنان يصوّت ضدّ حقوق المثليين

تشرين1 19, 2018 46 المجتمع المدني

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصاص: فتشوا عن القطاع الخاص بدل القروض... وصوّبوا النهج

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصا…

تشرين1 19, 2018 64 مقالات وتحقيقات

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

تشرين1 18, 2018 49 مقالات وتحقيقات