موظَّفو الإدارة العامة يقترعون للائحة الأحزاب

تموز 18, 2016
فاتن الحاج

خسر محمود حيدر معركة رابطة موظفي الإدارة العامة أمام اللائحة المدعومة من حركة أمل بفارق 30 صوتاً عن منافسه عن مقعد الفنيين علي حمود، فيما وُضعت الرابطة أمام مفترق طرق: هل تبقى إطاراً نقابياً يطلق ورشة حقيقية لتعديل البنود الملتبسة في النظام الداخلي ويشرع في حملة واسعة للتنسيب، باعتبار أن هناك 614 منتسباً فقط من أصل 7 آلاف موظف تقريباً، أم أنها ستصبح أداة يقدم من خلالها الموظفون فروض الطاعة للأحزاب السياسية؟

وكان الاستحقاق قد مرّ في ظروف استثنائية استدعت التأجيل لمرات عدة نتيجة نزاع على تفسير النظام الداخلي، وصولاً إلى توجيه دعوة ملتبسة لقاضية الأمور المستعجلة زلفا الحسن قبل يوم واحد لوقف إجراء الانتخابات، وإلّا فتعيين خبير لضبط الواقع، فأخذت القاضية بالخيار الثاني، وتمسكت الهيئة الإدارية الحالية المكلَّفة تنظيم الانتخابات بإجرائها. وفي ظل هذه الظروف، لم تعلن اللوائح التي تخوض الانتخابات باكراً، وتحدث ناخبون عن شوائب في التنظيم، إذ "تبلغنا بالتهريب بموعد إقفال باب الترشيح وبأسماء المرشحين وبالانسحابات وموعد الانتخابات ومكانه".
هل تستمر الانتخابات أم لا؟ بقي السؤال مطروحاً حتى الربع الساعة الأخير لفتح صناديق الاقتراع. فقد ظل بعض المرشحين من اللائحتين حتى اللحظة الأخيرة يمنّون النفس بالتأجيل، ولم يتوقعوا أن تفرض الانتخابات أمراً واقعاً، أو على الأقل لم يظهر أنهم استعدوا فعلاً للمعركة. الوجوم على الوجوه كان سيد الموقف وفي أوساط الطرفين. الكل كان مُربَكاً باعتبار أن النتيجة لم تكن محسومة سلفاً.
مع ذلك، تَرك قرار إجراء الانتخابات وعدم الذهاب إلى تأجيل إضافي والتمديد للهيئة الإدارية ارتياحاً في أوساط بعض الناخبين، فالانتخابات أفضل من عدمها، وهي إنجاز بحدّ ذاته بغضّ النظر عن الشكل والنتائج.
يقول الموظف في وزارة الطاقة مروان جبران، إن إيجاد إطار نقابي يجمع بين موظفين غير متجانسين ومنتمين إلى فئات متعددة ولديهم مصالح مختلفة ومتناقضة هو أمر إيجابي بحد ذاته. يذكر أن عدد الناخبين في بعض الوزارات لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة، ففي وزارة الصحة هناك منتسب واحد مثلاً. ويشرح جبران قائلاً إن المكونات التنظيمية لا تزال جنينية ولم تتحول الرابطة إلى إطار نقابي منظم، رغم نجاحها في رفع السقف المطلبي في حراك هيئة التنسيق.
وكان اشتراط المناصفة بين المسيحيين والمسلمين قد قلب الطاولة، ويعزو المرشح وليد جعجع (التيار الوطني الحر) المسألة إلى أننا نريد أن «نكون منتجين، ولما نكون أقلية ما حدا بيشوفنا متل كل هالبلد»، نافياً أن «يكون هذا المعيار قد نبع فجأة، فنحن نطالب به منذ زمن ولم يكن هناك من يوصل الرسالة».
الضبابية التي رافقت الاستعدادات الانتخابية، وخصوصاً فشل عقد جمعية عمومية تحسم الجدل ببنود النظام الداخلي، جعل البعض يبدي تشاؤمه للمرحلة المقبلة «ما بُني على أخطاء سينتج أخطاءً وتجاوزات»، يقول الموظف المتقاعد علي برو. ونتيجة لذلك، توقع البعض أن يكون النزاع القضائي مساراً حتمياً بعد صدور النتائج. المرشح لرئاسة الرابطة حسن وهبة أكد «أننا سنطعن لدى مجلس شورى الدولة بالنتائج إذا طبق تعميم الهيئة الإدارية باحتساب مقعد واحد لكل وزارة من الوزارات التسع الأساسية»، مشيراً إلى أن العمل في المرحلة المقبلة سيكون منصباً على ترتيب البيت الداخلي.
وقد انسحبت الشوائب أيضاً على اليوم الانتخابي، إذ سادت الفوضى في تسلُّم المغلفات، وسجل غياب لوائح بأسماء المرشحين وضعف استخدام العازل لتأمين سرية الاقتراع. وقد استغرقت عملية فرز 278 ورقة نحو 7 ساعات حيث أُقفلت صناديق الاقتراع عند الثالثة والنصف.
أسماء الفائزين
أما النتائج، فقد جاءت على النحو الآتي: الإدارات العامة: حسن وهبي (وزارة المال، 174 صوتاً)، أحمد أسعد (وزارة الشؤون الاجتماعية، 142 صوتاً)، حيدر معاوية (وزارة الطاقة، 137 صوتاً)، مسلم عبيد (المعهد الوطني للإدارة، 134 صوتاً)، مصطفى حجازي (وزارة الاتصالات، 131 صوتاً)، طارق يونس (وزارة الاقتصاد، 129 صوتاً)، وليد جعجع (وزارة الأشغال، 126 صوتاً)، شانتال عقل (وزارة الصناعة، 120 صوتاً)، بسام الحاج (وزارة التربية، 110 أصوات). أجهزة الرقابة: هيام عاصي (ديوان المحاسبة، 214 صوتاً)، نوال نصر (مجلس الخدمة المدنية، 140 صوتاً). مقعد الفنيين: علي حمود (147 صوتاً)، ديب هاشم (مقعد الجنوب والنبطية، 144 صوتاً)، جوزفين مسلم (مقعد البقاع، 125 صوتاً)، جورج رعد (مقعد جبل لبنان، 122 صوتاً) وإبراهيم نحال (مقعد الشمال، 234 صوتاً).

  1. الأكثر قراءة
«خوّة» التأمين الإلزامي: الشركات تقبض والضمان يدفع

«خوّة» التأمين الإلزامي: الشركات تقبض وا…

تشرين2 12, 2018 8 مقالات وتحقيقات

أهالي المفقودين «يطمئنون» النواب: لا نريد أن نحاسب

أهالي المفقودين «يطمئنون» النواب: لا نري…

تشرين2 12, 2018 7 مقالات وتحقيقات

ذوو الاحتياجات الخاصة لا «يصلحون» لقيادة «العمومي

ذوو الاحتياجات الخاصة لا «يصلحون» لقيادة…

تشرين2 09, 2018 18 المجتمع المدني

قراءة في تقرير البنك الدولي

قراءة في تقرير البنك الدولي

تشرين2 05, 2018 26 مقالات وتحقيقات

تعاونيّة الموظفين: تراجع التقديمات أم ضبط «الكومبينات»؟

تعاونيّة الموظفين: تراجع التقديمات أم ضب…

تشرين2 02, 2018 45 مقالات وتحقيقات

عصام خليفة ردا على رئاسة الجامعة اللبنانية

عصام خليفة ردا على رئاسة الجامعة اللبنان…

تشرين2 02, 2018 24 مقالات وتحقيقات

الليرة ومُعجزة الثبات

الليرة ومُعجزة الثبات

تشرين1 31, 2018 36 مقالات وتحقيقات

عصام خليفة ليس مجرماً

عصام خليفة ليس مجرماً

تشرين1 31, 2018 26 أخبار

البنك الدولي: مستقبل قاتم للاقتصاد اللبناني

البنك الدولي: مستقبل قاتم للاقتصاد اللبن…

تشرين1 31, 2018 26 مقالات وتحقيقات

قباني يكافح أشباح المثلية وأمن الدولة يطارد مرضى الإيدز

قباني يكافح أشباح المثلية وأمن الدولة يط…

تشرين1 31, 2018 26 المجتمع المدني

الضمان يكشف 324 أجيراً وهمياً في شركة واحدة متى دور 40 ألف مؤسسة لا تصرّح عن عمّالها؟

الضمان يكشف 324 أجيراً وهمياً في شركة وا…

تشرين1 29, 2018 32 مقالات وتحقيقات

"ستريت سمارت" تستبيح الاملاك العامة، وتعيد ترتيب أولويات الاتحاد العمالي العام

"ستريت سمارت" تستبيح الاملاك ا…

تشرين1 27, 2018 80 مقالات وتحقيقات

هل يقَرّ الإيجار التملكي لحل أزمة الإسكان موقتاً؟ مشروع يحفّز المستثمرين للتملك بشروط تحددها العقود

هل يقَرّ الإيجار التملكي لحل أزمة الإسكا…

تشرين1 25, 2018 42 مقالات وتحقيقات

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

تشرين1 19, 2018 42 مقالات وتحقيقات

لبنان يصوّت ضدّ حقوق المثليين

تشرين1 19, 2018 46 المجتمع المدني

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصاص: فتشوا عن القطاع الخاص بدل القروض... وصوّبوا النهج

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصا…

تشرين1 19, 2018 64 مقالات وتحقيقات

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

تشرين1 18, 2018 48 مقالات وتحقيقات