رابطة الأساسي: التظاهر السلمي حق وما تعرض له الزملاء المتعاقدون أمام وزارة التربية غير حضاري

أيلول 14, 2018

 

المرصد: 


استنكرت الهيئة الإدارية لرابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان في بيان، "ما تعرض له بعض الزملاء المتعاقدين في التعليم الأساسي أمام وزارة التربية"، وأسفت الرابطة "لما شاهدناه اليوم على شاشات التلفزة وما تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي من مشاهد عنف لبعض الزملاء والزميلات المتعاقدين المعتصمين أمام وزارة التربية، والتي نعتقد أنها محصنة بالقيم الديموقراطية والإنسانية بوجود وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة".

وإذ دانت ب"شدة هذه الأعمال غير الحضارية وغير اللائقة التي طالت الزملاء المتعاقدين، مع العلم أن من حقهم التظاهر السلمي أمام المرجعية الأم، ألا وهي وزارة التربية من أجل نيل حقوقهم المشروعة في التثبيت في ملاك الدولة بعد سنوات من العمل المضني"، أكدت أنه "أصبح من الضروري دعوة الزملاء المتعاقدين إلى توحيد جهودهم في لجنة واحدة من أجل الوصول إلى الحقوق المشروعة".

وأشارت إلى أن "المتعاقدين في التعليم الأساسي ليسوا وحدهم في أي تحرك"، وقالت: "قضيتهم قضيتنا، وملتزمون بإيجاد الحلول العادلة لها من أجل النهوض بالمدرسة الرسمية".

وجددت مطالبتها "الوزير حمادة بضرورة تحديد موعد عاجل للقاء معها لشرح هواجس ومعوقات انطلاق العام الدراسي من التعاقد إلى كل مشاكل المدرسة الرسمية"، مشيرة إلى أنها "تربأ بمعالي الوزير أن ينظر الى التعليم الرسمي بعين واحدة"، متسائلة: "هل من مجيب أم نتجه إلى التصعيد؟".

 


استنكرت الهيئة الإدارية لرابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان في بيان، "ما تعرض له بعض الزملاء المتعاقدين في التعليم الأساسي أمام وزارة التربية"، وأسفت الرابطة "لما شاهدناه اليوم على شاشات التلفزة وما تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي من مشاهد عنف لبعض الزملاء والزميلات المتعاقدين المعتصمين أمام وزارة التربية، والتي نعتقد أنها محصنة بالقيم الديموقراطية والإنسانية بوجود وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة".

وإذ دانت ب"شدة هذه الأعمال غير الحضارية وغير اللائقة التي طالت الزملاء المتعاقدين، مع العلم أن من حقهم التظاهر السلمي أمام المرجعية الأم، ألا وهي وزارة التربية من أجل نيل حقوقهم المشروعة في التثبيت في ملاك الدولة بعد سنوات من العمل المضني"، أكدت أنه "أصبح من الضروري دعوة الزملاء المتعاقدين إلى توحيد جهودهم في لجنة واحدة من أجل الوصول إلى الحقوق المشروعة".

وأشارت إلى أن "المتعاقدين في التعليم الأساسي ليسوا وحدهم في أي تحرك"، وقالت: "قضيتهم قضيتنا، وملتزمون بإيجاد الحلول العادلة لها من أجل النهوض بالمدرسة الرسمية".

وجددت مطالبتها "الوزير حمادة بضرورة تحديد موعد عاجل للقاء معها لشرح هواجس ومعوقات انطلاق العام الدراسي من التعاقد إلى كل مشاكل المدرسة الرسمية"، مشيرة إلى أنها "تربأ بمعالي الوزير أن ينظر الى التعليم الرسمي بعين واحدة"، متسائلة: "هل من مجيب أم نتجه إلى التصعيد؟".

 


استنكرت الهيئة الإدارية لرابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان في بيان، "ما تعرض له بعض الزملاء المتعاقدين في التعليم الأساسي أمام وزارة التربية"، وأسفت الرابطة "لما شاهدناه اليوم على شاشات التلفزة وما تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي من مشاهد عنف لبعض الزملاء والزميلات المتعاقدين المعتصمين أمام وزارة التربية، والتي نعتقد أنها محصنة بالقيم الديموقراطية والإنسانية بوجود وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة".

وإذ دانت ب"شدة هذه الأعمال غير الحضارية وغير اللائقة التي طالت الزملاء المتعاقدين، مع العلم أن من حقهم التظاهر السلمي أمام المرجعية الأم، ألا وهي وزارة التربية من أجل نيل حقوقهم المشروعة في التثبيت في ملاك الدولة بعد سنوات من العمل المضني"، أكدت أنه "أصبح من الضروري دعوة الزملاء المتعاقدين إلى توحيد جهودهم في لجنة واحدة من أجل الوصول إلى الحقوق المشروعة".

وأشارت إلى أن "المتعاقدين في التعليم الأساسي ليسوا وحدهم في أي تحرك"، وقالت: "قضيتهم قضيتنا، وملتزمون بإيجاد الحلول العادلة لها من أجل النهوض بالمدرسة الرسمية".

وجددت مطالبتها "الوزير حمادة بضرورة تحديد موعد عاجل للقاء معها لشرح هواجس ومعوقات انطلاق العام الدراسي من التعاقد إلى كل مشاكل المدرسة الرسمية"، مشيرة إلى أنها "تربأ بمعالي الوزير أن ينظر الى التعليم الرسمي بعين واحدة"، متسائلة: "هل من مجيب أم نتجه إلى التصعيد؟".

 


استنكرت الهيئة الإدارية لرابطة معلمي التعليم الأساسي في لبنان في بيان، "ما تعرض له بعض الزملاء المتعاقدين في التعليم الأساسي أمام وزارة التربية"، وأسفت الرابطة "لما شاهدناه اليوم على شاشات التلفزة وما تناقلته وسائل التواصل الإجتماعي من مشاهد عنف لبعض الزملاء والزميلات المتعاقدين المعتصمين أمام وزارة التربية، والتي نعتقد أنها محصنة بالقيم الديموقراطية والإنسانية بوجود وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال مروان حمادة".

وإذ دانت ب"شدة هذه الأعمال غير الحضارية وغير اللائقة التي طالت الزملاء المتعاقدين، مع العلم أن من حقهم التظاهر السلمي أمام المرجعية الأم، ألا وهي وزارة التربية من أجل نيل حقوقهم المشروعة في التثبيت في ملاك الدولة بعد سنوات من العمل المضني"، أكدت أنه "أصبح من الضروري دعوة الزملاء المتعاقدين إلى توحيد جهودهم في لجنة واحدة من أجل الوصول إلى الحقوق المشروعة".

وأشارت إلى أن "المتعاقدين في التعليم الأساسي ليسوا وحدهم في أي تحرك"، وقالت: "قضيتهم قضيتنا، وملتزمون بإيجاد الحلول العادلة لها من أجل النهوض بالمدرسة الرسمية".

وجددت مطالبتها "الوزير حمادة بضرورة تحديد موعد عاجل للقاء معها لشرح هواجس ومعوقات انطلاق العام الدراسي من التعاقد إلى كل مشاكل المدرسة الرسمية"، مشيرة إلى أنها "تربأ بمعالي الوزير أن ينظر الى التعليم الرسمي بعين واحدة"، متسائلة: "هل من مجيب أم نتجه إلى التصعيد؟".

 

  1. الأكثر قراءة
برنامج دعم الأُسر الفقيرة: أين مكافحة الفقر؟

برنامج دعم الأُسر الفقيرة: أين مكافحة ال…

تشرين1 19, 2018 4 مقالات وتحقيقات

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

فضائح التوظيف السياسي: عشوائية ومحاصصة

تشرين1 19, 2018 5 مقالات وتحقيقات

لبنان يصوّت ضدّ حقوق المثليين

تشرين1 19, 2018 5 المجتمع المدني

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصاص: فتشوا عن القطاع الخاص بدل القروض... وصوّبوا النهج

وقف الانهيار الاقتصادي وفق أصحاب الاختصا…

تشرين1 19, 2018 4 مقالات وتحقيقات

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

عودة القروض السكنية رهن بجشع المصارف

تشرين1 18, 2018 11 مقالات وتحقيقات

وزارة البيئة: قلّة دراية أم أجندات خفية؟

تشرين1 16, 2018 7 المجتمع المدني

ما هي خيارات الدولة المالية في 2019؟

ما هي خيارات الدولة المالية في 2019؟

تشرين1 15, 2018 9 مقالات وتحقيقات

ركود القطاعات الإنتاجية والخدماتية: بطالة الشباب 36%

ركود القطاعات الإنتاجية والخدماتية: بطال…

تشرين1 12, 2018 16 مقالات وتحقيقات

اللبنانيون يحلمون بالعودة 50 عاماً إلى الوراء الكهرباء، المياه، النفايات، النقل: أزمات قديمة كبّدت لبنان المليارات لتبقى

اللبنانيون يحلمون بالعودة 50 عاماً إلى ا…

تشرين1 12, 2018 20 مقالات وتحقيقات

متمرنو «الثانوي» إلى الإضراب مجدداً

تشرين1 09, 2018 23 تربية وتعليم

البطاقة الصحية: الهروب من التغطية الشاملة؟

البطاقة الصحية: الهروب من التغطية الشامل…

تشرين1 09, 2018 16 مقالات وتحقيقات

لا تتلاعبوا بأرقام البطالة

لا تتلاعبوا بأرقام البطالة

تشرين1 08, 2018 15 مقالات وتحقيقات

التفتيش المركزي لخفض التعاقد: الدولة تدف…

تشرين1 05, 2018 18 مقالات وتحقيقات

جامعات ومعاهد خاصة مخالفة... هل يوصي مجلس التعليم بإقفالها؟

جامعات ومعاهد خاصة مخالفة... هل يوصي مجل…

تشرين1 05, 2018 18 مقالات وتحقيقات

100 مليار ليرة لدعم القروض لسنة... ماذا عن السنوات المقبلة؟

100 مليار ليرة لدعم القروض لسنة... ماذا …

تشرين1 04, 2018 23 مقالات وتحقيقات

قانون الايجارات نافذ... غير نافذ؟

قانون الايجارات نافذ... غير نافذ؟

تشرين1 04, 2018 22 مقالات وتحقيقات

رزق القضاة «عَ المساجين»! زيارة السجناء لم تعد مجانيّة

رزق القضاة «عَ المساجين»! زيارة السجناء …

تشرين1 02, 2018 25 المجتمع المدني

محاربة الفساد...مفتاح الإنماء

محاربة الفساد...مفتاح الإنماء

تشرين1 02, 2018 20 مقالات وتحقيقات

اليوم الأول من المواجهة بين الدولة والمولدات: 60 محضر ضبط!

اليوم الأول من المواجهة بين الدولة والمو…

تشرين1 02, 2018 22 مقالات وتحقيقات