نقابة المعلمين: اتحاد الخاص يدعو لـ"قتل التعليم" وغايته فصل التشريع

حزيران 06, 2019

النهار-6-6-2019


اتهمت نقابة المعلمين في المدارس الخاصة، اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة، بـ"قتل التعليم الخاص" من خلال دعوته إلى "تحديث قانون تنظيم الهيئة التعليمية في المدارس". وأكدت أنها لن تسمح بضرب مكتسبات المعلمين.

وأصدرت النقابة بياناً قالت فيه "إنه منذ صدور القانون 46 في آب 2017، أمعن اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة قهرا وذلا وظلماً من خلال الاستنجاد بمرجعيات وطنية ودينية وسياسية نحترم ونجل، وعقد اجتماعات متتالية واستصدار بيانات يرفض فيها تطبيق القوانين ويدعو صراحة الى "قتل" التعليم الخاص من خلال دعوته زوراً الى "تحديث" قانون تنظيم الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة"، في حين أن غايته الأساسية هي فصل التشريع بين قطاعي التعليم الخاص والرسمي وحرمان المعلمين كل القوانين المرعية الإجراء وخصوصا القانون 46".

ولفتت إلى حملة الاتحاد أيضاً من خلال صدور بيان عما يسمى "نقابة أصحاب المدارس الأكاديمية الخاصة"، وهي فرع منه، تطالب فيه بإلغاء القانون 46 وكذلك بفصل التشريع، ويتكلمون فيه عن "حقوق المدارس الخاصة والمجانية"!.

ولفتت إلى ان العديد من المدارس التي تحترم القوانين، قد بادرت وطبقت القانون 46 بكامل مندرجاته مع الدرجات الست، والعديد من المدارس الأخرى تتحجج بقرار الاتحاد أو غيره من التجمعات التربوية لعدم تطبيق القانون المذكور، مشيرة إلى أن الوضع الحرج لبعض المدارس يتأتى من عوامل عديدة لا علاقة للقانون 46 بها، كمثل المنافسة في ما بينها وسوء الإدارة والمحسوبيات واستغلال النفوذ وعدم وجود محاسبة إدارية ومالية صحيحة.

مواضيع ذات صلة
جبرا لـ"النهار": 40 مليون دولار مساعدات ومنح لطلابنا تفاجأت بتزوير الشهادات ونحضر ورقة لرابطة...

الأميركية خرّجت طلابها على مرحلتين ومنحت الدكتوراه الفخرية لأربعة مكرمين

أيّ جامعةٍ لبنانيّةٍ هي التي يجب أن نتضامن معها؟
وقالت النقابة إنه كان حرياً بالاتحاد وبالنقابة المذكورة وبسائر المعنيين بالتربية، مساءلة من ينضوون تحت عباءتهم عن حقوق معلميهم المهدورة، وعن القوانين النافذة غير المحترمة في بعض مدارسهم، وعن إدارتهم السيئة ومحسوبياتهم ومخالفاتهم المفضوحة وعن عدم تسديد المساهمات والمحسومات لصندوقي التعويضات والتقاعد وغيرها من المخالفات.

وأكدت نقابة المعلمين انها لن تسمح للاتحاد أو لغيره بضرب مكتسبات المعلمين، وستكون في مواجهة دائمة مع من يريد السوء للقطاع التعليمي أو لرواده وصانعيه.

وختمت متوجهة الى الاتحاد، "اجتمعوا قدر ما تشاؤون ومع من تشاؤون. أصدروا ما شئتم من بيانات وتهديدات. ولكن، إعلموا أن لا حل إلا بتطبيق القانون 46 ودرجاته الست.

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
تحويلات العمّال من الخارج لا الاستثمارات الخارجيّة هي أكبر مصدر للتمويل والتنمية

تحويلات العمّال من الخارج لا الاستثمارات…

تموز 29, 2019 2196 مقالات وتحقيقات

مأساة نساء الفريز

مأساة نساء الفريز

تموز 26, 2019 2287 مقالات وتحقيقات

التعليم الرسمي يعتصم

التعليم الرسمي يعتصم

تموز 26, 2019 159 أخبار

الناجحون عبر مجلس الخدمة المدنية: ضحايا «العيش المشترك»!

الناجحون عبر مجلس الخدمة المدنية: ضحايا …

تموز 26, 2019 149 مقالات وتحقيقات

«دليل المهندسين» لدمج المعوقين: سوء التصميم يولّد الإعاقة

«دليل المهندسين» لدمج المعوقين: سوء التص…

تموز 25, 2019 160 المجتمع المدني

طراد حمادة عن خطة «تنظيم العمالة الأجنبية»: هل الهدف إرسال الفلسطينيين إلى السجون أم ترحيلهم؟

طراد حمادة عن خطة «تنظيم العمالة الأجنبي…

تموز 25, 2019 174 مقالات وتحقيقات

لبنان يبتعد أكثر فأكثر عن التعليم الشامل الموازنة التقشفية تهميش للأولاد ذوي الإعاقة؟

لبنان يبتعد أكثر فأكثر عن التعليم الشامل…

تموز 24, 2019 181 مقالات وتحقيقات