رابطة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي في لبنان تعلن الاضراب التحذيري يوم الخميس الواقع في 16 شباط 2017

شباط 06, 2017

عـــقدت الهيئة الإدارية لرابطـــــة أساتذة التعليم الثانوي الرسمي اجتماعاً يـــوم الجمعة الواقع فــــي 3 / 2 / 2016 الساعة الثالثة عصراً في مركزها الكائن في الاونيسكو بيروت حيث ناقشت بدقة البنود الواردة على جدول أعمالها وخلصت إلى ما يلي:

إن التعليم الثانوي هو العامود الفقري للتعليم الرسمي في لبنان وقد ساهم في تخرج العدد الكبير من النخب المشهود لهم. وهو المنارة التي تضيء الطريق أمام الطلاب من أجل مستقبل زاهر تربوياً ووطنياً. ويختزن في صفوفه خيرة الأساتذة الذين يبذلون أقصى جهودهم من أجل النتائج المشرفة التي يحصل عليها التعليم الثانوي في الشهادات الرسمية وفي تطور عدد الطلاب غير آبهين بما يكتب من هنا وهناك وهم مصرون على اكمال مسيرتهم التربوية الناجحة والمتألقة بعد أن تم ادخال دم جديد إليهم مما يزيدهم قوة وتفوقاً.

وهم متمسكون وبقوة بموقعهم الوظيفي وبحقوقهم المكتسبة التي أعطاهم إياها القانون ويتمسكون بفئتهم الوظيفية (الفئة الثالثة) والتي ضربت سابقاً مــــن خلال إعطاء الجامعين حقوقهم وصدور القانون 223 / 2012 الذي أعطى درجة التعيين للمعلم الفئة الرابعة على الدرجة 15 وأهمل حق الأستاذ الثانوي بالتعيين على الدرجة 25 (10 درجات الفارق بين الفئتين) وهنا يكون قد ضرب موقع الأستاذ الثانوي.

أما وقد انتظم عمل المؤسسات الدستورية وحفاظاً على السلم الاجتماعي أصبح لزاماً على السلطة اصدار سلسلة الرتب والرواتب العادلة والمنصفة لأساتذة التعليم الثانوي بحيث يتم تعديل أساس الراتب وقيمة الدرجة بدءاً من الدرجة 25 بعد الموافقة على مشروع قانون استعادة الموقع الوظيفي للأستاذ التعليم الثانوي.

وبناءً على ما تقدم تقرر ما يلي:

  • إن الموقع الوظيفي للأستاذ التعليم الثانوي هو حق مقدس (الفئة الثالثة) بناء على النظام الوظيفي وحيث أن هذا الموقع قد ضرب سابقاً بناء على القانون 223/ 2012 لذلك تطالب الرابطة معالي وزير التربية والتعليم العالي الأستاذ مروان حمادة تبني مشروع القانون المتعلق باستعادة الموقع الوظيفي للأستاذ الثانوي وعرضه على مجلس الوزراء في أول جلسة لإقراره وارساله إلى المجلس النيابي الكريم للموافقة عليه.
  • بعد أن أنتظم عمل المؤسسات الدستورية تطالب الرابطة دولة الرئيس نبيه بري والمجلس النيابي الكريم اخراج السلسلة من عنق الزجاجة وتعديلها بما يحفظ حقوق وموقع أستاذ التعليم الثانوي بدءاً من الدرجة 25 حتى يتم عرضها على أول جلسة تشريعية لإقرارها.
  • إن الرابطة ترفض رفضاً قاطعاً ما يسمى الملاك الموحد ما قبل الجامعي بل تطالب بأن يكون الملاك من الروضة وحتى الجامعي ضمناً. أو أن يكون الملاك الثانوي مستقلاً مثل الجامعي، وتطالب بالعودة إلى اعتماد شهادة الماستر المؤهل للدخول إلى التعليم الثانوي كما كان سابقاً في نظام كلية التربية (الكفاءة التعليمية = الماستر) وإن الغاء هذا الشرط هو ضرب للتعليم الثانوي ومكانته.
  • تطالب الرابطة المسؤولين الإسراع بفتح كلية التربية أمام الأساتذة المقبولين بعد أن صدر مرسوم الحاقهم وتحذر من المماطلة تحت أي ذريعة كانت، كما تطالب بفتح فروع للكلية في المحافظات.
  • تطالب الرابطة بحل قضية الارشاد التربوي لجهة إيجاد الملاك القانوني له كونه يحتوي على أكبر عدد ممكن من أهل الخبرة والمشهود لهم، ووضع آلية لإلحاقهم وتحديد الاعداد اللازمة حرصاً على صفوف الشهادات في الثانويات الرسمية.
  • تطالب الرابطة بتعديل القانون 73 / 2009 لجهة إعطاء المديرين بدل إدارة (25%) ابتداءً من تاريخ التكليف حسب الأصول على أن يخضع لاحقاً لدورة اعداد في كلية التربية وأن يدخل هذا البدل في أساس الراتب لأنه يعتبر عملاً إضافياً للمدير.
  • تطالب الرابطة باستعادة الـ 15% التي تقتطع من تقاعد أساتذة التعليم الثانوي من دون وجه حق وذلك أسوة بما حصل مع ورثة النواب.
  • تطالب الرابطة بإعطاء الأساتذة المعينين بالأعوام 95 / 96 و2004/2005 كفاءة تعليمية أسوة بغيرهم، ينالون بموجبها درجة استثنائية من تاريخه.
  • تطالب الرابطة بإنصاف الأساتذة المتعاقدين الذين تجاوزوا شرط السن وقد أفنوا حياتهم في التعاقد من خلال التصديق على مشروع القانون الخاص بهم في المجلس النيابي.
  • تطالب الرابطة بحل قضية الفائض 2008 و2016 حلاً عادلاً بحيث يتم الحاقهم جميعاً بكلية التربية منعاً للمظلومية ضمن الأعوام المذكورة في القانون.
  • تطالب الرابطة بإنصاف الأساتذة الثانويين المتقاعدين من خلال الاستفادة من كل الزيادات المطروحة.

إننا لسنا هواة تعطيل أو اضراب إطلاقاً، بل هدفنا الأول والأخير هو التربية والتفوق للجيل الناشئ ولكن يهمنا أيضاً كرامتنا ومعيشتنا، أما الآن وبعد ان انتظم عمل المؤسسات فإننا نقول للمسؤولين كفى.. لا تجبرونا على اتخاذ الخطوات السلبية... نريد حقوقنا كاملة.  لذلك تعلن الرابطة ما يلي:

  • الاضراب التحذيري في جميع الثانويات ودور المعلمين ومراكز الارشاد يوم الخميس الواقع في 16 شباط 2017.
  • عقد مؤتمر صحافي في مركز الرابطة يوم الأربعاء الواقع في 15 شباط 2017 الساعة الثالثة عصراً.
  • تطلب الرابطة من جميع الزملاء الأساتذة أن يكونوا على أهبة الاستعداد للتحرك بكل أنواعه ضمن خطة تحدد لاحقاً.

الهيئة الإدارية لرابطة أساتذة

التعليم الثانوي الرسمي في لبنان

  • Leave a comment

    Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.

    1. الأكثر قراءة