-المرصد أسعد سمور- أصبح اللاجئون السوريون الشماعة التي تعلق ...
-المرصد أسعد سمور- لم يعر مدير قناة العالم د.محمود بوجنوردي ...
-المرصد أسعد سمور- إعتصم موظفو الضمان الإجتماعي بمشاركة الإتحاد
  - المرصد أسعد سمور- اجتمعت رابطة المجالس الإقتصادية ...
المرصد- قضى غسان غصن 16 عاما في رئاسة الإتحاد العمالي العام ...
-المرصد أسعد سمور- أطلق الإستقرار السياسي يد مجلس النواب وفتح

المرصد: تحقيقات وقضايا

روجيه نسنانس لرئاسة رابطة المجالس العربية، ومجلسه اللبناني معطًل

 

  • - المرصد

أسعد سمور- اجتمعت رابطة المجالس الإقتصادية الإجتماعية في لبنان وانتخبت رئيس المجلس الإقتصادي الإجتماعي اللبناني روجيه نسناس رئيسا للرابطة، كذلك انتخبت الرابطة رئيس المجلس الاقتصادي المغربي نزار بركة نائبا لرئيس الرابطة، وابقت امين عام الرابطة خضر قنون في منصبه لولاية جديدة.

وتأتي إنتخابات الرابطة في ظل وضع عربي يزداد تأزما  نتيجة عودة الإستبداد السياسي والإقتصادي في معظم الاقطار العربية ، وانتكاس الحراك العربي ضد هذا الاستبداد،  وسيسبب غياب الحوار الإجتماعي عن برامج هذه الانظمة الى الاحتقان مجددا وعودة الفئات الإجتماعية الأكثر تضررا من السياسات الإقتصادية ،الى الاعتراض والاحتجاج غير المتوقعة أشكاله والاطراف التي تستطيع التحكم والتأثير به، وكانت الرابطة قد فشلت في إطلاق خارطة طريق لأعمالها في ظل إنسداد أفق الحوار في الوطن العربي، وأشار نسناس إلى أن المجالس العربية تواجه تحديات صعبة وعليها برمجة اجتماعات مجالس الادارة بشكل دوري، وتنظيم لقاءات مع الهيئات العامة، وتعميم انتشار المجالس الاقتصادية والاجتماعية والمؤسسات المشابهة في الدول العربية جميعا، والمباشرة بالتنسيق مع المجالس الاقتصادية والاجتماعية الاوروبية والدولية، ودعوة المجالس الاقتصادية والاجتماعية والمؤسسات المشابهة القائمة، الى وضع لائحة بالمشاكل والمعوقات المتعلقة بمسار التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وإذا كان الواقع العربي متأزما فإن الواقع اللبناني لا يختلف عن محيطه، ومن أبرز المفارقات أن رئيس رابطة المجالس العربية روجيه نسناس هو عمليا رئيس لمجلس إقتصادي إجتماعي غير موجود منذ أكثر من 12 عام غياب هذا المجلس تتحمل الحكومات اللبنانية المسؤولية الكاملة عن تغييبه في ظل رفضها لإطلاق حوار بين الفئات الإجتماعية المختلفة، وإصرارها على إعتماد القنوات الطائفية المرجع الأساسي لإتخاذ القرارات سواء عبر التوافقات الطائفية، أو عبر الإقتتال الطائفي.

نهنئ السيد  نسناس في وصوله إلى موقع رئيس رابطة المجالس العربية ونقدر له  نشاطه في هذا الإطار، وأما أن يصل إلى هذا الموقع في ظل لا مبالة الحكومة اللبنانية وتقاعسها الفاضحة فإن ذلك يعبر عن حجم العار الذي يلحق حكوماتنا التي لا تلتفت إلى القضايا الإقتصادية الإجتماعية إلا من منظور طرف واحد من أطراف الإنتاج (أرباب العمل) . ومن المعيب أن تستمر الحكومة في تجاهلها لإنشاء المجلس الإقتصادي الإجتماعي ومن ثم تروج لنفسها أنها الطريق للخروج من الأزمات التي يمر بها في حين أنها لا تفعل شيئا، ولا تريد أن تفعل أنشطة غيرها، وتستمر عائقا في طريق المؤسسات التي قد تحدث فرقا.

Read 808 times
Share this article

صوت وصورة

افلام إرشادية حول الحقوق
تقارير
صور

 

تابعونا على

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

   961-5-951573

أخبار

أخبار محلية
أخبار عربية ودولية 
بيانات ومواقف

المكتبة

تشريعات لبنانية:
    قانون العمل
    قانون الضمان
    مراسيم
    عقود عمل جماعية 
إتفاقيات دولية
إتفاقيات عربية
إتفاقيات وقع عليها لبنان
دراسات وتقارير
إتحادات ونقابات

دراسات وتقارير

دراسات
تقارير


استشارات وشكاوى

أسئلة وأجوبة

سجّل شكواك

مقالات وتحقيقات

تحقيقات
قضايا
ملفات
 
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…