التحالف الإجتماعي يرفض مشروع موازنة 2021 ويدعو الى مواجهته

شباط 05, 2021

المرصد-5-2-2021

قطاع التربية والتعليم والإدارة والمتقاعدين في التحالف الإجتماعي يرفض مشروع موازنة 2021 ويدعو الى مواجهته
يقفز مشروع موازنة 2021 المعدّ من قبل وزارة المالية في الحكومة المستقيلة عن المعالجات الجدّية للأزمة المالية الاقتصادية ليندرج في إطار اعتماد سياسة تحميل الفئات الشعبية المزيد من الأعباء رغم كل ما تعانيه من أوضاع معيشية وصحية كارثية ، دون أن يعالج المسببات الفعلية للأزمة ، مستجيبًا لشروط صندوق النقد الدولي ومؤتمر سيدر...وفي رضوخ فاضح لمصالح التحالف الحاكم من سياسيين وحيتان مال وتجار احتكارين. وفي مشروع الموازنة:
 مخالفات دستورية بتضمين الموازنة مواد تعدل القوانين العامة او الخاصة مما يعرضها للطعن بها أمام المجلس الدستوري.
 قرار واضح بالقضاء على الوظيفة العامة والقطاع العام المؤمِّن بكافة اسلاكه وحدة البلد ووحدة اللبنانيين، وإحلال التعاقد الوظيفي الذي يتيح لأركان السلطة التحكم بالموظفين وبالناس، ويؤسس لعلاقات تقوم على الزبائنية مما يؤدّي إلى المزيد من الشرذمة والتفتيت للوطن.
 تخلّي الدولة التام عن دورها في الرعاية الاجتماعية: استهداف ضرب ما تبقى من الحقوق والمكتسبات التاريخية الصحية والاجتماعية لموظفي القطاع العام التي حققوها بالنضال والعرق، من خلال الانقضاض على الضمانات الصحية ، ونظام التقاعد، والتقديمات الاجتماعية.
 كل ذلك يتم في ظل تواطؤ الروابط المدجّنة المؤتمرة بأوامر قوى سلطة الفساد الحاكمة التي تضلل قواعدها بادعائها انها أرغمت الوزير على الأخذ باقتراحاتها. لكنها للأسف:
o اكتفت بردود مضللة تخديرية لغضب الموظفين؛ مسهلة بمواقفها ضربَ القطاع العام وحقوق الموظفين ومكتسباتهم .
o وافقت على الغاء معاشات التقاعد بعد 3 سنوات شرط ايجاد ضمان شيخوخة (قد لا يحصل أبدا). ولا يحق لهم اخذ القرار باسم كل القطاع العام في هذا المجال.وهو ما نرفضه رفضا تاما.
o لم تتأكد من إلغاء المادة 105
o لم تحذف المادة 99 فبقينا نحن متضررين خلال سنة ونصف قادمة.
o أبقت على المادة 102 وفيها توحيد العطاءات والتقديمات خلال سنة.مما سيؤدي الى إلغاء كل المكتسبات الاجتماعية او اعتماد الحدود الأدنى.
o مَرَّرت المادة 107 : والمطلوب إلغاء عبارة "مدخول له صفة الاستمرارية" لأنها تعطي الوزير الحق بمنع المعاش التقاعدي عن أي وريث له مدخول ما مستمر.
o سمحت بظلم النساء: بتقليص نسبة استفادة البنات العازبات الى 40% في ظل التدهور المريع لليرة اللبنانية أمام الدولار مما يعرضهن لخطر الجوع والعوز.
o رضيت بذل الإعاشة بينما كان عليها المطالبة بتعديل الرواتب بما يعيد القوة الشرائية لها وحفظ كرامة الموظف.
إن قطاع التعليم والإدارة والمتقاعدين في التحالف الاجتماعي يدعو إلى مواجهة هذه الهجمة الجديدة للسلطة ضمن إطار مواجهة شاملة وفق برنامج وطني للتغيير الديمقراطي. ويدعو كافة الموظفين من إداريين، وأساتذة ومعلمين الى متابعة التحرك التصعيدي حتى إسقاط كل البنود التي تستهدف الغاء القطاع العام وبالتالي ضرب وحدة البلد ووحدة أبنائه، ورهن قراره للإملاءات الخارجية، وعدم الركون الى كل ما تروج له قيادات الروابط المدجّنة من ادعاءات بتحقيق إنجازات بينما هي بمواقفها الخانعة شريكة السلطة ومسهلة لأهدافها التدميرية. بيروت 4/2/2021

0
Shares
  1. الأكثر قراءة