بيان المؤتمر الصحفي المشترك لرابطة أساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي ولجنة الاساتذة المتعاقدين

تشرين1 29, 2021

بداية أتوجه بالشكر الجزيل لوسائل الاعلام 

الزملاء الاساتذة الكرام 

الحضور الكريم 

 

ليكن معلوماً لدى الجميع اننا لسنا دعاة تعطيل او اضرابات بل على العكس وانطلاقاﹰمن رسالتنا التربوية فاننا نريد العودة الى قاعات التدريس وبدء العام الدراسي كالمعتاد وبشكل سليم⸲ ونحن الحريصون كل الحرص على مصلحة الطلاب⸲ ولكن المطلوب ان نعود عودة كريمة. 

اننا لم نترك باباً للحوار الا وطرقناه من لقاءات مع معالي وزير التربية القاضي عباس الحلبي وصولاً الى لقاء مع دولة رئيس مجلس الوزراء الاستاذ نجيب ميقاتي غير ان الجواب كان ان التقديمات لا تشمل أساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي (ملاك وتعاقد). والجدير ذكره أن الرابطة أبرزت ايجابية لجهة التمني بالقيام باعمال التسجيل⸲ واجراء امتحانات الاكمال. 

والمطلوب من اساتذة التعليم المهني والتقني التضحية والعودة الى قاعات التدريس. 

نعم نعم سنعود ولكن الى حين تأمين المقومات⸲ مقومات العودة الكريمة التي تبعد الذل والفقر والحرمان عن الاساتذة والمعلمين والموظفين والمتعاقدين والاجراء وعمال الفاتورة ومتعاقدي المشاريع المشتركة. 

الم تلحظون ارتفاع اسعار المحروقات والسلع والمواد الغذائية والغاز وبشكل جنوني وارتفاع سعر صرف الدولار بشكل هستيري امام تدني القيمة الشرائية للرواتب والمعاشات واجر ساعة التعاقد. 

وهنا يطرح السؤال كيف تريدون منا ان نعود؟ وعلى اي اساس علينا ان نعود؟  

لا نطلب المستحيل ولا نطلب المعجزات ولكن  كل ما نطلبه هو شمول اساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي  

(ملاك وتعاقد) اسوة بباقي القطاعات التربوية بالتقديمات والمساعدات. 

ان الاوضاع الاقتصادية والمعيشية الخانقة والصعبة والتي لم تعد تحتمل جعلت الاساتذة في الدرك الاسفل  فقراﹰ وعوزاً. 

اما بالنسبة للوضع الاستشفائي والصحي فحدث ولا حرج لا يمكن للاساتذة من الدخول الى المستشفى ولو في حالة الطوارئ الا ويجب عليهم دفع مبالغ طائلة وهي غير متوفرة⸲ وتساوي أضعاف راتبهم. 

امام ما تقدم، 

نطالب المعنيين لا سيما معالي وزير التربية القاضي عباس الحلبي العمل وهو الامين والمؤتمن على المصلحة التربوية وبشكل سريع على ايجاد حل يشمل اساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي (ملاك وتعاقد) بالتقديمات عملاﹰ بمبدأ المساواة والعدل. 

كما نطالب لحظ دعم صناديق المدارس والمعاهد الفنية لكي تقوم بالمهام المطلوبة وتأمين مقومات ولوازم  العودة الى التدريس وخاصة ان التعليم المهني والتقني يعتمد اضافة الى المواد النظرية مواد الاعمال التطبيقية والتي تتطلب مواد ولوازم وادوات للتدريس.  

 

نؤكد على عدم العودة الى التدريس اذا لم تتحقق المطالب التالية:  

 

  1. صرف راتب شهري يتلاءم مع نسبة غلاء المعيشة والوضع الاقتصادي العصيب الذي تمرّ به البلاد لكافة العاملين في قطاع التعليم المهني والتقني. 
  2. مضاعفة أجر ساعة التعاقد. 
  3. تقديم مساعدات مادية لصناديق المدارس والمعاهد الفنية. 
  4. دعم تعاونية موظفي الدولة والضمان الاجتماعي لحل مشكلة تدني قيمة التقديمات الصحية والاجتماعية بما فيها المستلزمات الطبية والادوية غير المغطاة والتي تشكل جزءﹰ من العلاج. 
  5. رفع قيمة بدل النقل بما يتناسب مع ارتفاع أسعار المحروقات.  
  6. شمول كافة العاملين في قطاع التعليم المهني والتقني الرسمي بالمساعدات التي تقدمها الدولة أو الجهات المانحة... 
  7. رفض أي زيادة أو مساعدة على الرواتب والاجور عبر طباعة النقد التي تؤدي الى التضخم. 
  8. رفع قيمة السحوبات بالليرة اللبنانية للاساتذة وصناديق المدارس والمعاهد.  

     

    بناءﹰ عليه⸲ 

إن رابطة اساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي ولجنة الاساتذة المتعاقدين تدعوان الزملاء الاساتذة وكافة العاملين في قطاع التعليم المهني والتقني الرسمي الى المشاركة الكثيفة في الاعتصام أمام وزارة التربية والتعليم العالي – الاونسكو وذلك يوم الثلاثاء 2 تشرين الثاني 2021 الساعة الحادية عشر قبل الظهر. 

 

عشتم عاش التعليم المهني والتقني عاش لبنان. 

 

 

 

                                                                       رابطة اساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي 

                                                                 ولجنة الاساتذة المتعاقدين 

0
Shares
  1. الأكثر قراءة