تداعيات الشغور في الضمان من سيئ إلى أسوأ أبو سليمان: سنستعين بطلاب جامعيين والتمويل جاهز

آب 05, 2019

 

النهار-5-8-2019

سلوى بعلبكي


تعلو الصرخة بين المضمونين بين الفينة والاخرى، فبعد معضلة الوقوف ساعات أمام مراكز الصندوق لإنجاز معاملاتهم بسبب النقص الحاد في عدد الموظفين، يضطر عدد كبير منهم الى انجاز معاملات الاستشفاء بأنفسهم بسبب عدم وجود عدد كاف من المراقبين الطبيين والاداريين في عدد من مستشفيات بيروت... وأكثر فإن المضمونين يضطرون الى التنقل من مستشفى الى آخر لملاقاة مراقب الضمان بغية إنجاز معاملاتهم.

وصل الشغور الوظيفي في الصندوق الى نحو 53% من الملاك، تتركز غالبيته في الفئات التي تعمل مصفيا أو مراقبا ماليا أو ما يماثلهما. ويبدو أن المشكلة ستزداد تفاقما في الفترة المقبلة مع ازدياد عدد الموظفين الذين سيحالون الى التقاعد. ومع أن قانون الضمان يمنح الصندوق استقلالية كاملة، إلا أن سد الشغور في الوظائف وبعدما كان محصورا بقرار من مجلس الوزراء وبموافقة مجلس الخدمة المدنية، جاءت موازنة 2019 لتمنع التوظيف والاستثناءات في هذا المجال.

فهل هذا يعني أن الضمان لن يكون في مقدوره التوظيف وأن الامور ستزداد تعقيداً؟

يؤكد وزير العمل كميل أبو سليمان لـ "النهار" أنه كان قد اعد ورقة مع الضمان الاجتماعي وأقرها مجلس ادارته، و"في الموازاة قدمت ورقة الى مجلس الوزراء بغية الاستعانة ما بين 70 و100 موظف على نحو عاجل طارئ لزيادة عدد المفتشين، وسد الشغور في عدد من مراكز الضمان خصوصا في تلك التي تعاني من نقص ينعكس تأخيراً في معاملات المضمونين، الامر الذي يزيد من معاناتهم".

مواضيع ذات صلة
قضية شراء مبنى "تاتش" تتفاعل وشقير يعقد مؤتمراً صحافياً الجمعة

السنيورة: لمعالجة مسألة العمالة الفلسطينية بصيغة مرسوم

مرسوم النظام المالي لدعم المستأجرين بعد الموازنة
العمل على إنهاء الخلل في الإيجارات غير...
ولكن هذه الاجراءات التي قام بها وزير العمل اصطدمت بقرار وقف التوظيف، وحذف البند في الموازنة المتعلق بالاجازة لمجلس الوزراء التوظيف "اذا كان من ثمة جدوى اقتصادية او ضرورة لذلك" وفق ما قال ابو سليمان، الذي أكد انه سيحاول قدر الامكان العمل على حل موقت آخر. وهذا الحل يقضي بـ"الاستعانة بطلاب جامعيين موقتاً عبر تمويل خارجي (منحة) استطعت تأمينه لتأمين الراوتب لهم. وهؤلاء الطلاب الذين سيبلغ عددهم نحو 17 طالباً جامعياً سيتم توزيعهم على عدد من المراكز التي تعاني أكثر من غيرها على أن لا يتجاوز مدة توظيفهم الـ 6 أشهر تقريباً". أما بالنسبة الى المراقبين في المستشفيات، لا يبدو أن ثمة حلولاً قريبة، إذ يؤكد ابو سليمان للحلول نحاول تسريع الربط الالكتروني بين المستشفيات والضمان التي ستسرع بالدفع.

أفضى قرار حصر قرار التوظيف بمجلس الوزراء الى عدم وجود أي مدير أصيل في الضمان من أصل 14 مديرا في الملاك، اثنان معيّنان بالوكالة من مجلس الإدارة، 5 عينهم المدير العام للضمان خلافاً للأصول. في المقابل يعاني الضمان من نقص حاد في عدد المراقبين الاداريين والطبيين. ففي منطقة بيروت أحيل 5 مراقبين اداريين الى التقاعد من دون أن يتأمن البديل، وهو أمر أدى الى مشكلة كبيرة خصوصاً وان المستشفيات في بيروت كبيرة ولا يمكن تكليف شخص واحد بأكثر من مستشفى أو مستشفيين على الاكثر. إلا أن النقص الحاد يضطر مصلحة المستشفيات في الصندوق الى تكليف شخص واحد بمهمات المراقبة في نحو 4 مستشفيات لكي يسدوا النقص قدر المستطاع. ويأتي هذا النقص في فترة الصيف حيث يعمد الكثير من الموظفين الى الحصول على اجازاتهم السنوية بما يزيد من الضغوط، علماً ان ادارة الضمان تحاول قدر المستطاع تأجيل إجازات بعض الموظفين الى حين تأمين البديل.

أما بالنسبة الى المراقبين الطبيين فلا يوجد عدد كاف في بيروت، وقد طلب الصندوق الموافقة على توظيف نحو 65 مراقباً وعدد من المفتشين، ولكن يبدو أن هذا الأمر دونه معوقات مع قرار وقف التوظيف. وما يزيد الامر تعقيدا هو عدم انجاز المكننة الكاملة وإحالة عدد كبير من الموظفين الى التقاعد في الفترة المقبلة، بما ينعكس سلباً على نوعية الخدمة التي يتم تقديمها في مراكز الضمان والمستشفيات، وتالياً تزيد من معاناة المضمونين.

الى ذلك، أدى تخلّف الدولة عن سداد مساهمتها في نفقات المرض والأمومة بنسبة 25%، واشتراكات عن موظفيها المصرّح عنهم للضمان، إلى تراكم مستحقات مالية للضمان بذمة الخزينة بقيمة 2785 مليار ليرة ما عدا فوائدها.

عدا عن ذلك، فإن الصندوق لم يشهد منذ أعوام أي تطور في أدائه أو آليات عمله، في ظل بطء عملية المكننة التي بدأت قبل عشر سنوات. إذ إنها لا تزال جزئية في أعمال المحاسبة، ولا وجود لها في الربط الخارجي مع المستشفيات والصيادلة والأطباء. ووفق المعلومات فإنه من المفترض أن يتخذ مجلس الادارة قرارا بوضع فترة زمنية للإنتهاء من المكننة والربط الإلكتروني مع الصيادلة والمستشفيات والأطباء، خصوصا أن العملية وصلت الى مرحلة متقدمة مع الصيدليات بعد معالجة المشكلة مع نقابة الصيادلة والاتفاق معها على إعداد ملحق تقني للإتفاق بين الجانبين لتسهيل تنفيذ هذا المشروع وخصوصاً حيال تسريع إنجاز معاملات المضمونين.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
تراجع الأعداد في مدارس البعثة العلمانية الفرنسية دوبير: تجميد الأقساط وصرف 38 معلماً

تراجع الأعداد في مدارس البعثة العلمانية …

أيلول 13, 2019 43 مقالات وتحقيقات

المستأجرون نحو التصعيد

المستأجرون نحو التصعيد

أيلول 13, 2019 61 أخبار

«إصلاحات» وزارة الصحة: أين الحلول الجذرية؟

«إصلاحات» وزارة الصحة: أين الحلول الجذري…

أيلول 12, 2019 40 مقالات وتحقيقات

اللاجئون الأفارقة: تمييز المفوضية السامية مستمرّ

اللاجئون الأفارقة: تمييز المفوضية السامي…

أيلول 06, 2019 66 مقالات وتحقيقات

خطة بعبدا: عصر جيوب الفقراء مقابل وعود كاذبة

خطة بعبدا: عصر جيوب الفقراء مقابل وعود ك…

أيلول 05, 2019 164 مقالات وتحقيقات

متحولو الجنس أكثر عرضة للاعتقال التعسفي

متحولو الجنس أكثر عرضة للاعتقال التعسفي

أيلول 05, 2019 123 مقالات وتحقيقات

الخلاف على المهل مستمر: قانون الايجارات نحو التطبيق

الخلاف على المهل مستمر: قانون الايجارات …

أيلول 05, 2019 114 مقالات وتحقيقات