أيوب يتفرد بقرار الجامعة وملفاتها عالقة في التربية هل ينتفض أساتذة اللبنانية لاستعادة مجلس الجامعة؟

كانون1 11, 2019

النهار-11-12-2019 

في الاجتماع الأخير بين وزير التربية والتعليم العالي أكرم شهيب ورابطة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، طالبت الأخيرة بعودة مجلس الجامعة إلى ممارسة مهماته وإلغاء قرار رئيس الجامعة الدكتور فؤاد أيوب القاضي باعتبار المجلس غير قائم قانوناً، وقد أكد شهيب انه "مع خيار إعادة العمل للمجلس" معتبراً ان "تعطيله ومقاطعته كانت غير مجدية".

منذ أن أصدر أيوب القرار في 15 تشرين الأول 2019، أي قبل يومين من انطلاقة الانتفاضة اللبنانية ضد السلطة الفاسدة، بناء على استشارة لم يطلع عليها أعضاء مجلس الجامعة، ولم ينشرها، باتت كل القرارات الجامعية في يده وهو الذي يتفرد اليوم بإصدار التعاميم، فيما يرسل ما كان يجب على الإدارة الجماعية المتمثلة بمجلس الجامعة توليه ومناقشة ملفات تتعلق بشؤون الجامعة التنظيمية والأكاديمية، إلى شهيب، والتي تحتاج الى وقت لدرسها والتدقيق بها ليصادق عليها، فتتعطل أمور الجامعة، فيما تخرج روائح الفساد في بعض ملفاتها كون المعني الأول بقضاياها والذي يستطيع ضبطها هو مجلس الجامعة. وبذلك يصادر أيوب بطريقة غير مباشرة قرار الجامعة الذي يستند الى الادارة الجماعية بالمجالس الاكاديمية.

يستطيع رئيس الجامعة اليوم في غياب مجلسها، أن يمرر ما يريد من ملفات، خصوصاً في هذه المرحلة من الانتفاضة، ما يطرح تساؤلات عن الفساد الذي يعشش في أرجاء الجامعة، مع استمرار الهيمنة السياسية على قرارها. ويشير أحد العمداء إلى أن رئيس الجامعة يتصرف اليوم في الملفات والقضايا باستنسابية لا يستطيع أحد الاعتراض عليها، فيرفع ملفات ويوقع على أخرى ويغير متفرداً في القرارات بلا حسيب ولا رقيب، إذ أن وزير التربية لا يلم بتفاصيل ما يجري في الجامعة وطرق عملها وآلياتها، وإن كان لديه عدد من المستشارين، لا بل هو اعترف أمام رابطة المتفرغين أن تعطيل المجلس غير مجد ولا يخدم سير أعمال الجامعة. ولعل أخطر ما يواجه أمور الجامعة هو ملفاتها المالية التي يتحكم بها رئيسها، من توزيع مكافآت بلا تدقيق الى منح بحوث وتعيين مستشارين يتحكمون بالأساتذة، ثم احال شؤونها الداخلية لحسابات السفر والمشاركات في مؤتمرات خارجية وصرف اعتمادات على الرغم من مشكلة موازنتها. ويلفت الى أن أيوب مثلاً عندما طرح ملف تفرغ المتعاقدين على مجلس الجامعة رفض الافصاح عما يتضمنه من اسماء، إضافة الى تعميمه منع توزيع المحاضر قبل أن يعطل المجلس.

في الواقع، كان رئيس الجامعة فؤاد أيوب قد فاجأ عمداء الجامعة وأساتذتها وأهلها باتخاذه قرار اعتبار المجلس غير قائم قانوناً قبل يوم من اشتعال الثورة، وهو استند فيه على مطالعة من الهيئة الاستشارية القانونية ألغى فيه المجلس، ما يعني توقفه بصيغته الحالية عن الاجتماعات واتخاذ القرارات، وحصر كل ملف الجامعة برئيسها، وهو ما اعتبرته أوساط جامعية تفرد بالقرار وإلغاء الإدارة الجماعية للجامعة.
!
طلب أيوب استشارة قانونية حول تحديد النصاب الواجب اعتماده للمجلس من الهيئة الاستشارية القانونية للجامعة، حيث أشارت مطالعتها التي استندت إلى المادة 17 من قانون تنظيم الجامعة اللبنانية، "انه حتى مع وجود العدد الكافي من الأعضاء لتأليف النصاب القانوني لاجتماعات مجلس الجامعة، لا يمكن اعتبار هذا المجلس قائماً وحائزاً الصفة القانونية وفقاً للأصول، وهذا ما يفرض تعيين سائر الأعضاء الذين يتألف منهم المجلس قانوناً كالعمداء لكي تعتبر جلساته قانونية". وبما أنه وفق قرار رئيس الجامعة لم يشكل المجلس وفق الأصول وبما ان تعيين الأعضاء لم يستكمل بقرار من مجلس الوزراء، فلا يجوز بهذه الحالة تعطيل أعمال المجلس، فتطبق المادة 10 من القانون الإشتراعي رقم 122 تاريخ 1977. ويعني ذلك إلغاء دور المجلس ونقل صلاحياته الى رئيس الجامعة لوحده.

في الواقع ليست المرة الأولى التي لا يكتمل فيها النصاب القانوني لمجلس الجامعة، فوفق مصادر في المجلس قرأت كتاب رئيس الجامعة الى العمداء المعينين بالأصالة بالمرسوم ٤٦٩ الصادر في ٤ أيلول ٢٠١٤، أنه يهدف إلى التفرّد بالقرار، معتبرة بأنه يشكل انقلابًا على القوانين والأنظمة بتوسل حيثيات تسمى "قانونية"، في حين انها تفتقر الى احترام الشرعية، علماً أن قرارات من هذا النوع تحتاج إلى أكثر من مطالعة الهيئة الاستشارية القانونية. وأشارت إلى أن الإدارة الجماعية للجامعة هي الأساس حيث يديرها رئيس ومجلس، ولا يمكن أن يتفرد أحد بالقرار. ولفتت الى أن أيوب لم يطلع أحداً على نص الاستشارة باستثناء ما أصدره من بيان، مشيرة الى أن ترشيح اسمه لرئاسة الجامعة وقبل ذلك ترفيعه الى رتبة استاذ وتعيينه عميداً سيكون عليه علامات استفهام طالما أن بعض أعضاء مجلس الجامعة ومفوضي الحكومة كانت منتهية ولايتهم.

اعتبار مجلس الجامعة غير قائم قانونًا جعل من رئيس الجامعة صاحب صلاحيات مطلقة، ولم يعد هناك من رقيب مثلاً على اللجان التي شكلها ايوب نفسه لتقييم بحوث أساتذة متخطياً صلاحيات المجلس، فيما المشكلة كانت تكمن في جدول الأعمال الخلافي حين قاطع العمداء اجتماعات المجلس سابقاً، وليس في المقاطعة او التغيّب عن حضور الجلسات، علماً ان قواعد النصاب منصوص عليها في قوانين الجامعة ولا حاجة لتعديلها وفق أهواء ورغبات ومصالح معينة.

إستناداً الى قرار أيوب، تسأل أوساط جامعية، هل تعتبر كل جلسات مجلس الجامعة منذ إعادة تشكيله في 2014 لاغية وغير قانونية حيث أن الاستشارة القانونية التي ألغت المجلس استندت إلى غياب مكون اساسي فيه وهو مفوضي الحكومة! وحيث ان مندوبي الطلاب هم ايضاً مكون سجل غيابهم عن المجلس منذ سنوات طويلة، فهل تعتبر كل قرارات مجلس الجامعة لاغية؟

تذكر المصادر بالاستشارة التي طلبها رئيس الجامعة في بداية ايلول 2018 (تاريخ انتهاء ولاية الاربع سنوات للعمداء الحاليين) والتي شددت على المادة 14 من القانون 66/2014 (استمرارية المرفق العام)، وقد عاد رئيس الجامعة الى دعوة المجلس بموجب هذه الاستشارة الاخيرة بعد شهر من تعطيله أي في تشرين الاول من عام 2018. ثم عاد وألغى المجلس...

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
كبار المودعين يُصادرون أموال اللبنانيّين: سحب 27 مليار دولار في سنة

كبار المودعين يُصادرون أموال اللبنانيّين…

شباط 14, 2020 82 مقالات وتحقيقات

الدولة أمام «فخّ» سلامة

الدولة أمام «فخّ» سلامة

شباط 14, 2020 62 مقالات وتحقيقات

أي أسئلة الانتفاضة ما بعد "الثقة" بالحكومة

أي أسئلة الانتفاضة ما بعد "الثقة…

شباط 13, 2020 87 مقالات وتحقيقات

تجاوزات قوى الأمن: حماة القانون... ينتهكونه

تجاوزات قوى الأمن: حماة القانون... ينتهك…

شباط 13, 2020 86 مقالات وتحقيقات

وقاحة المصارف: انطلاق معركة توزيع الخسائر

وقاحة المصارف: انطلاق معركة توزيع الخسائ…

شباط 13, 2020 83 مقالات وتحقيقات

الضمان يبتزّ الأُجراء

الضمان يبتزّ الأُجراء

شباط 13, 2020 81 مقالات وتحقيقات

رئيس هيئة التفتيش المركزي... لا يفتش!

رئيس هيئة التفتيش المركزي... لا يفتش!

شباط 12, 2020 72 مقالات وتحقيقات

رئيس هيئة التفتيش المركزي... لا يفتش!

رئيس هيئة التفتيش المركزي... لا يفتش!

شباط 12, 2020 81 مقالات وتحقيقات

طلب مشورة صندوق النقد وسلامة يحجب جردة الموجودات: لبنان يتّجه لوقف سداد الدين

طلب مشورة صندوق النقد وسلامة يحجب جردة ا…

شباط 12, 2020 87 مقالات وتحقيقات

خريطة طريق نحو إعادة هيكلة منظَّمة للدين العام في لبنان

خريطة طريق نحو إعادة هيكلة منظَّمة للدين…

شباط 12, 2020 96 مقالات وتحقيقات

ارتكابات النظام الجامعي التجاري!

ارتكابات النظام الجامعي التجاري!

شباط 12, 2020 79 مقالات وتحقيقات

أموال اللبنانيين المنهوبة: أين أصبحت التحقيقات؟

أموال اللبنانيين المنهوبة: أين أصبحت الت…

شباط 10, 2020 95 مقالات وتحقيقات

علي إبراهيم: مدّعِ عام أم مدّعى عليه؟

علي إبراهيم: مدّعِ عام أم مدّعى عليه؟

شباط 10, 2020 86 مقالات وتحقيقات

حاكم مصرف لبنان يُصرّ على تبديد أموال المودعين: اطردوا رياض سلامة

حاكم مصرف لبنان يُصرّ على تبديد أموال ال…

شباط 10, 2020 86 مقالات وتحقيقات

إقرار تجميد اجراءات التعثر في تسديد القروض 6 أشهر المادة 36 تغطي القروض المدعومة من مصرف لبنان فقط!

إقرار تجميد اجراءات التعثر في تسديد القر…

شباط 10, 2020 100 مقالات وتحقيقات

قرار قضائي مخالف للقانون يحفظ 15 شكوى تعذيب وإخــفاء قسري!

قرار قضائي مخالف للقانون يحفظ 15 شكوى تع…

شباط 07, 2020 118 مقالات وتحقيقات

النيابات العامة تخالف «بالجملة» وتحصد الناشطين «بالمفرّق»

النيابات العامة تخالف «بالجملة» وتحصد ال…

شباط 07, 2020 109 مقالات وتحقيقات

«الدولة» ترفض مصادرة 700 تعدٍّ على الأملاك البحرية

«الدولة» ترفض مصادرة 700 تعدٍّ على الأمل…

شباط 07, 2020 100 مقالات وتحقيقات

المصارف تسهم في موت الصناعة

المصارف تسهم في موت الصناعة

شباط 07, 2020 121 مقالات وتحقيقات