ارتكابات النظام الجامعي التجاري!

شباط 12, 2020

النهار-12-2-2020

ابراهيم حيدر 

يستسهل البعض اطلاق أحكام في موضوع الشهادات المزورة في لبنان. المقصود بالأمر هو ملف الشهادات الجامعية المزورة الذي فتح قبل نحو ثلاث سنوات من دون نتائج حاسمة ولا تعيين اصل المشكلة وطبيعتها التي لا تقتصر على التزوير بل على نوع الشهادة ومستوى حاملها في الاختصاص ومن اي جامعة تسلمها. ففي حلقة تلفزيونية على قناة "ال بي سي" الفضائية طرح ملف الشهادات المزورة بطريقة مفاجئة ومن خارج السياق، وربما مفتعلة، فلم تقدم جديداً انما استعيدت وقائع حدثت واثيرت حولها تساؤلات قبل أن توضع ملفات التحقيق في الادراج، على رغم أن وزير التربية والتعليم العالي السابق أكرم شهيب اتخذ قرارات وشكل لجان للتدقيق والتقويم. وقد طبعت الحلقة مغالطات بالجملة عن تعريف التزوير وطبيعته وكيف تشتغل جامعات على تخريج الطلاب، حيث تظهر المشكلة أساساً في التراخيص التي استحدثت في ضوئها جامعات لا تستوفي المعايير والشروط ولا تخضع للوصاية الأكاديمية وتتمتع بحماية سياسية وطائفية، اذا لم نقل انها فوق القانون.

اطلاق الاحكام في هذا الملف الخطير لا يحل المشكلة. ولا أحد يقنعنا أنه يمتلك الحقيقة الكاملة والوثائق التي تدين اشخاصاً معينين، طالما أن الملف يحمل الكثير من الالتباسات وتتدخل به قوى سياسية وطائفية ومستفيدين ومتنفذين. فإذا خرج أحد الضيوف في الحلقة التلفزيونية ليقول انه يملك كل العدة اللازمة لكشف التزوير والمخالفات ويملك وثائق صادرة عن القضاء، واثباتات تدين اصحابها، نسال عندئذ لماذا لم تصدر أحكام قضائية في الملف. أما اذا كان الأمر هو مجرد إثارة للموضوع وتوجيه رسائل لحسابات معينة، فإن ذلك يسيء للمعركة ضد التزوير وضد الفساد والمخالفات في جامعات كثيرة تؤدي وظائف غير أكاديمية وغير علمية في المقام الأخير.

المشكلة ليست في تزوير شهادة يمكن كشفها اذا اتخذ قرار سياسي بعنوان مكافحة الفساد بعد رفع الغطاء عن المرتكبين. وكذلك يمكن اصدار قرار بإقفال فرع لاحدى الجامعات تورط مديره ببيع الشهادات وتزويرها. فإذا كان يوجد في لبنان 2500 شهادة مزورة وفق ما يتم تداوله، وأن بعض الموظفين في مؤسسات الدولة يحملون شهادات مشكوك بمصدرها، ولا أحد يسأل ويحاسب، فكيف يمكن تعيين المشكلة في الأصل ومكافحتها من طريق تطبيق القوانين؟ الجواب هو في كيفية مقاربة هذا الملف في الأساس، اذا اكتشفنا ان آلافاً من المتخرجين من جامعات لا تستوفي الشروط الأكاديمية ومعايير الجودة يحملون شهادات في اختصاصات لا يفقهون مضمونها ولا يستطيعون العمل بموجبها في مؤسسات خاصة. هذا يشير الى النظام الجامعي الذي نشأ منذ سنوات ما بعد الحرب على هامش الجامعات التاريخية والعريقة وتلك المؤسسات التي أثبتت التزامها الأكاديمي والعلمي.

الذين يتخرجون في جامعات تجارية غير مستوفية المعايير، ويحملون شهادات في اختصاصات بحصص منهجية قاصرة، وأولئك الذين لا يستطيعون تصديق شهاداتهم، يدفعون كلفة ارتكابات هذا النظام الطفيلي. وهنا تكمن المشكلة!

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
العامل اللبناني يواجه كورونا الدولة والأم العاملة المتضرر الأكبر

العامل اللبناني يواجه كورونا الدولة والأ…

نيسان 02, 2020 496 مقالات وتحقيقات

اطلاق "مسار تعيين مجلس إدارة لمؤسسة كهرباء لبنان" : الإعلان مخالف للنص العام ولقانون انشاء المؤسسة الخاص

اطلاق "مسار تعيين مجلس إدارة لمؤسسة…

نيسان 02, 2020 26 مقالات وتحقيقات

عقاب جماعي للمعلمين: اقتطاع 70% من الرواتب

عقاب جماعي للمعلمين: اقتطاع 70% من الروا…

نيسان 01, 2020 41 مقالات وتحقيقات

أربعة وأربعون بالمائة من المتخرجين الجامعيين عاطلون عن العمل... سركيس: السبب فوضى الجامعات وعدم مواءمة السوق

أربعة وأربعون بالمائة من المتخرجين الجام…

نيسان 01, 2020 31 مقالات وتحقيقات

محمد شقير: درسٌ في «الإنسانية»

محمد شقير: درسٌ في «الإنسانية»

آذار 31, 2020 54 مقالات وتحقيقات

شقير يطرق باب تعويضات نهاية الخدمة في الضمان فهل يكون الشرارة التي تفجر الشارع بعد "الواتساب"؟

شقير يطرق باب تعويضات نهاية الخدمة في ال…

آذار 31, 2020 53 مقالات وتحقيقات

على الحكومة أن تدفع... فوراً

آذار 30, 2020 48 مقالات وتحقيقات

فحوصات الـ«كورونا»: شركات التأمين تتهرّب!

فحوصات الـ«كورونا»: شركات التأمين تتهرّب…

آذار 27, 2020 76 مقالات وتحقيقات

الحكومة تقرر تقديم مساعدات غذائية: الفتات للفقراء...

الحكومة تقرر تقديم مساعدات غذائية: الفتا…

آذار 27, 2020 69 مقالات وتحقيقات

"ميثاق تضامن" بين المصارف قبل الكابيتال كونترول الاجراءات حتى نهاية 2020 في انتظار الآلية التنفيذية

"ميثاق تضامن" بين المصارف قبل …

آذار 19, 2020 150 مقالات وتحقيقات

"لا أجر من دون عمل"... ولا عمل في ظل "كورونا"  العمّال يدفعون الثمن ... والحكومة لا تحميهم

"لا أجر من دون عمل"... ولا عمل…

آذار 17, 2020 140 مقالات وتحقيقات

المصارف تستولي على دولارات المودعين

المصارف تستولي على دولارات المودعين

آذار 17, 2020 118 مقالات وتحقيقات

حقوق العمّال في زمن الكورونا:

حقوق العمّال في زمن الكورونا:

آذار 16, 2020 153 مقالات وتحقيقات

كابوس "الكابيتال كونترول" بات واقعاً.. إليكم تفاصيله

كابوس "الكابيتال كونترول" بات …

آذار 16, 2020 130 مقالات وتحقيقات