أيوب يعتبر مجلس الجامعة غير قائم قانوناً إلغاء الإدارة الجماعية والتفرد بالقرار والصلاحيات

تشرين1 16, 2019

النهار- 16-10-2019


فاجأ رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور فؤاد أيوب عمداء الجامعة وأساتذتها وأهلها باتخاذه قراراً استند فيه على مطالعة من الدائرة القانونية في الجامعة ألغى فيه مجلس الجامعة، واعتبره غير قائم بصورة قانونية، ما يعني توقف المجلس بصيغته الحالية عن الاجتماعات واتخاذ القرارات، وحصر كل ملف الجامعة برئيسها، وهو ما اعتبرته أوساط جامعية محاولة للتفرد بالقرار وإلغاء الإدارة الجماعية للجامعة.

جاء قرار أيوب رداً على تعذر انعقاد مجلس الجامعة لثلاث مرات متتالية، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني "والذي أصر مجلس الجامعة على اعتباره كما لو أن المجلس كامل" وفق ما ورد في قراره، وهو ما أوجب طلب استشارة قانونية حول تحديد النصاب الواجب اعتماده من الهيئة الاستشارية القانونية للجامعة اللبنانية، حيث أشارت مطالعتها التي استندت إلى المادة 17 من قانون تنظيم الجامعة اللبنانية، "فإنه حتى مع وجود العدد الكافي من الأعضاء لتأليف النصاب القانوني لاجتماعات مجلس الجامعة، لا يمكن اعتبار هذا المجلس قائماً وحائزاً الصفة القانونية وفقاً للأصول، وهذا ما يفرض تعيين سائر الأعضاء الذين يتألف منهم المجلس قانوناً كالعمداء لكي تعتبر جلساته قانونية". وبما أنه وفق قرار رئيس الجامعة لم يشكل المجلس وفق الأصول وبما ان تعيين الأعضاء لم يستكمل بقرار من مجلس الوزراء، فلا يجوز بهذه الحالة تعطيل أعمال المجلس، فتطبق المادة 10 من القانون الإشتراعي رقم 122 تاريخ 1977. ويعني ذلك إلغاء دور المجلس ونقل صلاحياته الى رئيس الجامعة لوحده.

لكنها ليست المرة الأولى التي لا يكتمل فيها النصاب القانوني لمجلس الجامعة، فوفق أوساط في مجلس الجامعة قرأت كتاب رئيس الجامعة الى العمداء المعينين بالأصالة بالمرسوم ٤٦٩ الصادر في ٤ أيلول ٢٠١٤، أنه يهدف إلى التفرّد بالقرار، معتبرة بأنه يشكل انقلابًا على القوانين والأنظمة بتوسل حيثيات تسمى "قانونية"، في حين انها تفتقر الى احترام الشرعية، علماً أن قرارات من هذا النوع تحتاج إلى أكثر من مطالعة الهيئة الاستشارية القانونية للجامعة. وأشارت إلى أن الإدارة الجماعية للجامعة هي الأساس حيث يديرها رئيس ومجلس، ولا يمكن أن يتفرد أحد بالقرار.

الأخطر في كتاب أيوب، وفق مصادر جامعية أن اعتبار مجلس الجامعة غير قائم قانونًا يجعل من رئيس الجامعة صاحب صلاحيات مطلقة وهي غير موجودة في القوانين، بحيث يمكنه استخدامها من اجل وضع جدول أعمال لا توافق عليه اكثرية اعضاء مجلس الجامعة فيتغيبون لاجتماعات متتالية، الأمر الذي يعتبره الرئيس بأنه خروج على القوانين. فيما المشكلة تكمن في جدول الأعمال الخلافي وليس في المقاطعة او التغيّب عن حضور الجلسات، علماً ان قواعد النصاب منصوص عليها في قوانين الجامعة ولا حاجة لتعديلها وفق أهواء ورغبات ومصالح معينة.

مواضيع ذات صلة
"شهادة الجدارة في الوعي حول الأمم المتحدة"

من يُعاقب وزير التربية بتعميمه منع إعلانات الجامعات في الصحف والتلفزيونات؟

علم الروبوتات في العائلة الفرنسيّة – جونية: العالم تغير نحو افاق جديدة
وإذا كان اعتبار مجلس الجامعة غير قائم قانونًا يشكل ضغطًا على مجلس الوزراء للتعجيل في تأليف مجلس جديد للجامعة، إلا أنه قرار يحتاج الى توافق عريض والى ظروف سياسية غير متوافرة في الوقت الراهن. والأخطر أيضاً أن القرار وفق المصادر يسمح لرئيس الجامعة وللفريق السياسي الذي يمثله بالاستئثار بإدارة الجامعة من دون مشاركة سائر المكونات الأخرى.

الجامعة التي تضم اكثر من ثمانين الف طالب، وسبعة الآف أستاذ ونحو خمسة آلاف موظف اداري يستحيل ادارتها من شخص واحد، وهو امر الحق بها ضررًا كبيرًا في السنوات الاخيرة، ما جعل العديد من الأصوات تنادي بلامركزيتها للحؤول دون استمرار مركزة القرار.

وتسأل المصادر الجامعية، إستناد الى كتاب أيوب، هل تعتبر كل جلسات مجلس الجامعة منذ إعادة انتاجه في 2014 لاغية وغير قانونية حيث أن الاستشارة القانونية التي ألغت المجلس استندت إلى غياب مكون اساسي فيه وهو مفوضي الحكومة! وحيث ان مندوبي الطلاب هم ايضاً مكون حيث سجل غيابهم عن المجلس منذ سنوات طويلة، فهل تعتبر كل قرارات مجلس الجامعة لاغية؟

تذكر المصادر بالاستشارة التي طلبها رئيس الجامعة في بداية ايلول 2018 (تاريخ انتهاء ولاية الاربع سنوات للعمداء الحاليين) والتي شددت على المادة 14 من القانون 66/2014 (استمرارية المرفق العام)، وقد عاد رئيس الجامعة الى دعوة المجلس بموجب هذه الاستشارة الاخيرة بعد شهر من تعطيله أي في تشرين الاول من عام 2018. فما الذي تغير منذ ذلك الحين؟

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
التيار النقابي المستقل :تأمين مقعد مدرسي لكل القادمين الكُثُر إلى التعليم الرسمي

التيار النقابي المستقل :تأمين مقعد مدرسي…

أيلول 17, 2020 35 مقالات وتحقيقات

لماذا التمييز بين المواطنين في التعويض العائلي

لماذا التمييز بين المواطنين في التعويض ا…

أيلول 16, 2020 54 مقالات وتحقيقات

اتركوا المدارس... إلى التعليم المنزليّ!

اتركوا المدارس... إلى التعليم المنزليّ!

أيلول 14, 2020 46 مقالات وتحقيقات

نظام التعويضات العائلية وضرورات تطويره نحو نظام تقديمات  عائلية وتعليمية

نظام التعويضات العائلية وضرورات تطويره ن…

أيلول 09, 2020 100 مقالات وتحقيقات

فوضى إدارة الكوارث وخدمات الطوارئ: المساعدات في لبنان تذهب إلى التلف!

فوضى إدارة الكوارث وخدمات الطوارئ: المسا…

أيلول 09, 2020 71 مقالات وتحقيقات

لا للزبائنية نعم لصندوق بطالة يحمي حق العيش الكريم

لا للزبائنية نعم لصندوق بطالة يحمي حق ال…

أيلول 04, 2020 102 مقالات وتحقيقات

تقرير أوّلي لوزارة الصناعة: تضرّر 211 مصنعاً

تقرير أوّلي لوزارة الصناعة: تضرّر 211 مص…

أيلول 03, 2020 98 مقالات وتحقيقات

إنفجار بيروت يفاقم الانكماش والكلفة الاولية تتخطى 5 مليارات دولار كومار جاه لـ" النهار": دعوة للاستيقاظ والعمل على تغيير مؤسسي واقتصادي

إنفجار بيروت يفاقم الانكماش والكلفة الاو…

أيلول 03, 2020 101 مقالات وتحقيقات

البنك الدولي: 8٫1 مليار دولار «أضرار وخس…

أيلول 01, 2020 69 مقالات وتحقيقات

مناقصة ببنود ملتبسة تكبّد الخزينة 15 مليار ليرة إضافية: ترف الطوابع المالية

مناقصة ببنود ملتبسة تكبّد الخزينة 15 ملي…

أيلول 01, 2020 123 مقالات وتحقيقات